اغلاق

بلدية قلقيلية تحتفل بطلاب المدينة المتفوقين في الثانوية

نظمت بلدية قلقيلية اليوم مهرجانا احتفاليا لتكريم طلبة الثانوية العامة المتفوقين من ابناء المدينة "فوج الامل والتحدي 2016 " بمشاركة رئيس بلدية قلقيلية عثمان داود ،


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

وممثل محافظ محافظة قلقيلية مروان خضر وخضر عودة النائب الفني  لمديرية التربية والتعليم و اعضاء المجلس البلدي وممثلي المؤسسات الرسمية والاهلية ومدراء الاجهزة الامنية وفعاليات قلقيلية والطلبة الاوائل وذويهم.
وهنأ عثمان داود رئيس بلدية قلقيلية  الحضور قائلا ان "المدينة تزدهي اليوم بأبنائها، كعادتها دائما كل عام، قلقيلية التي صمدت في وجه الاحتلال، في وجه الحصار، صمودها تمثل في تمسك اهلها بأرضهم، لم يردعهم السور، لم تردعهم الاسلاك الشائكة ولا قهر المستوطنين والمستوطنات".
واضاف داود : " أن المدينة استمرت شوكه في حلق الاحتلال، وسوف تستمر شوكة في حلقه طالما بقي الاحتلال "، مشيرا  الى " ان التفوق في الدراسة شأنه شأن الصمود والتحدي، وهو انتصار لقلقيلية في وجه الاحتلال، هو انتصار لشعبنا كله في وجه الظلم والقهر والتمييز العنصري".
واشار داود الى دور البلدية الراعي للعملية التعليمية في المدينة، وبرنامج المجلس البلدي في انشاء المدارس وتطويرها وكان اخرها افتتاح مدرسة محمد احمد ابو غزالة، ودعم برنامج رقمنة التعليم بمبلغ 160 الف دولار ، وتقديم الدعم لطلبة جامعة القدس المفتوحة، وتنظيم ودعم برنامج الريادة والتمايز في المدارس الثانوية لرفع مستوى التحصيل العلمي .
وبارك  خضر عودة ممثل  مديرية التربية والتعليم لأهالي قلقيلية النتائج المشرفة لطلبة الثانوية العامة مؤكدا حرص المديرية على العمل الجاد ومتابعة النتائج وتحليلها لتعميم النجاح والابداع ومعالجة كافة الثغرات لترسيخ نهج الابداع والتميز لمحافظة قلقيلية ، مشيرا الى ان التفوق والنجاح هو بداية الطريق وبحاجة لاثرائه بالمعرفة والمهارة والقيم   شاكرا بلدية قلقيلية رعايتها لحفل المتفوقين وكافة مؤسسات المدينة الفاعلة على دورهم في دعم مسيرة التربية والتعليم ومساندتها.
وفي كلمته عن محافظ محافظة قلقيلية اشاد مروان خضر بجهود القائمين على حفل التكريم مشيرا الى ان شعب قادر على تخريج مثل هكذا كوكبة قادر على تجسيد شعار الحفل " الامل والتحدي" داعيا الخريجين المتفوقين الى ان يكونوا على مستوى التحدي والاهتمام اكثر نحو مستقبل زاهر لفلسطين .
وشكر الطالب باسل زيد الحائز على المركز الأول في الفرع العلمي على مستوى المدينة  في كلمته نيابة عن الطلبة المتفوقين كافة المؤسسات التي تقدم دعمها للطلبة ولمسيرة العلم والتعليم واختتم كلمته بإهداء نجاح المتفوقين الى فخامة الرئيس محمود عباس ابو مازن وروح الشهيد ياسر عرفات والى ابطال الثورة الفلسطينية من شهداء واسرى والقائد صدام حسين .
وتخلل الحفل فقرتان فنيتان للزجل الشعبي قدمها الطالب محمد معزوز مراعبة من مدرسة ذكور الرازي و وفقرة فنية لبنات مدرسة قلقيلية الاساسية وفقرة شعرية للأستاذ محمد كامل زيد. وكان في عرافة الحفل الطالبتين  المتميزتين رسمية نزال وبيسان عودة. وفي نهاية الحفل تم تكريم الرعاة والشركاء المساهمين في انجاح الحفل والمدارس ووزعت شهادات التقدير والهدايا والمخصصات المالية على الطلبة المتفوقين.



































































































































































































































لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق