اغلاق

تبرئة شيماء احمد وسجود عياد من الناصرة من تهمة رشق حجارة

علمت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما من المحامي حسام موعد ،الموكل بالدفاع عن شيماء احمد وسجود عياد من الناصرة ،ان محكمة الصلح برأت الشابتين من تهمة


سجود وشيماء


رشق
الحجارة وذلك في احداث الأقصى الأخيرة التي شهدتها المنطقة في العام 2015.
واكد المحامي حسام موعد :"هذا قرار تاريخي مميز ومفصلي ومبدئي بالنسبة لحقوق المواطنين العرب في هذه البلاد، وأثبتت القضية أن حقوقا أساسية للمعتقلين والمعتقلات الذي هبوا لتظاهر في  7 اكتوبر 2015  تم انتهاكها.
قرار المحكمة واضح جدا ومفصّل من 50 صفحة، وتم به بحث ادعاءات المتهمين والمتهمات في هذا الملف بصورة موسعة ،وتبين ان حقوق المعتقلين ،الأهالي والمحامين الذي هبوا للدفاع عن المعتقلين تم انتهاكها بصورة قاسية على يد شرطة دولة إسرائيل. المحكمة ترسل رسالة واضحة للشرطة وبالخط العريض ان على الشرطة احترام القانون، فهي لم تحترمه، واذا كانت الشرطة لا تحترم القانون فلدينا مشكلة كبيرة في هذه البلاد والانتهاكات كانت من الشرطي الصغير والكبي ".

"يجب على القيادة استغلال القرار"
وأضاف موعد :"اليوم يوجد قرار تاريخي ومبدئي في مسيرتنا في البلاد من اجل احقاق حقنا العادل ،اليوم المحكمة  تقدم للقيادة على طبق من ذهب قرارا بالنسبة لحقوقنا، ونأمل من القيادة ان تستغل هذا القرار  لكي تترافع فيه عن حقوقنا في الكنيست والمحافل الدولية وفي كل منبر.  لا صمت بعد اليوم  ،وانا سعيد وراض من هذا القرار بحيث تم تبرئة موكلتيّ من جميع الاتهامات التي وجهت لهما".

والدة شيماء: قرار عادل
من جانبها قالت دنيا احمد والدة الشابة شيماء :"انا سعيدة جدا بقرار المحكمة ،وانا سعيدة جدا لكوني لم أتوقع أن يصدر القاضي قرارا ببراءتها. هذا الحكم عادل. ابنتي اليوم 16 سنة وبإمكانها اكمال مسيرتها التعليمية دون أي مشاكل تذكر ،ونحمد الله على هذا القرار. لقد استمر التداول في القضية مدة زمنية طويلة ونحمد الله ان القضية انتهت وتم تبرئة ابنتي من كل الاتهامات التي وجهت ضدها".






المحامي حسام موعد



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق