اغلاق

مهرجان مسرحيد ينطلق في عكا في 6.9.2016

ينطلق مهرجان "مسرحيد" هذه السنة بتاريخ 6/9/2016 ويستمر ثلاثة أيام متتالية في قاعات مركز المسرح في عكا القديمة، الواقع في "بستان الباشا" والمحاذي لجامع الجزار.



وعلمنا من إدارة المهرجان والتي يرأسها القاضي فارس فلاح، ومن اللجنة الفنية التي يرأسها الأديب جريس طنوس، وتضم خالد أبو علي وأسامة مصري وسمدار يعروني وميسرة مصري، أفادونا بأن المهرجان في هذه السنة يضم بجعبته العديد من المسرحيات والعروض الفنية المتنوعة، من ضمنها تكريم الفنان الفلسطيني على مجمل ما قدمه من الفن خلال مسيرته الفنية والتي وصلت صيتها الآفاق البعيدة، حيث حصل على المركز الثاني (محبوب العرب) في برنامج "عرب آيدول" الموسم الثالث.. توجه إلى بيروت وشارك في تجارب أداء أراب آيدول على شاشة "إم بي سي" ونال أستحسان لجنة التحكيم ووصل إلى المراحل النهائية،  ونجح في ايصال صوته وصوتنا إلى كل العالم العربي.
وضمن المسابقة الرسمية للمهرجان يشارك (6) مسرحيات و(3) مسرحيات ضيفة، أما مسرحيات المسابقة فهي:

"عايش" من القدس
يقدم مسرح "شمس" من القدس مونودراما "عايش" والتي تعتمد على مقطع من حياة عايش شاب ثلاثيني اسمه عايش. يقول عايش: عمري ما حبيت الصيف، الصيف كله ناس رايحة وجاي رايحة وجاي، ووجوه الناس بتخوف لونها احمر متل الدم كأنها ملفوحه بنار جهنم، الكل بيضحك علي بركض وبهرب من الناس بوقف قدام المرأة بصير اطلع بكندرتي يلي صبغتها وبنطلوني نضيف وقميصي مكوي حتى شعري كنت اسرحه يوم بيوم عند ابو زكي الحلاق، بعد ما اكنس شعر الناس..
ويقول مخرج المسرحية: "عايش كاي انسان ومثل اي انسان. "عايش" في اي مكان جوانا في تفاصيل حياتنا. "عايش" يبحث عن الانسان في اعماقه".
تأليف: طارق السيد، إخراج: محمد عيد، تمثيل: ميلاد قنيبي، اضاء ومؤثرات صوتية: فراس شاهين، مدير انتاج: مراد ابو صبيح، انتاج: مسرح الشمس.

"بروفة" من كفر مندا
الفنان محمود قدح يثير مشكلة، حيث يجتمع ثلاثة ممثلين لعمل بروفة (مراجعة) على مسرحية تتحدث عن جنون العظمة، ولكن المفارقة أن أحد الممثلين يعاني من هذا المرض، فتختلط الأمور حتى لا نستطيع التميز بين الواقع والتمثيل. تمامًا كما في الحياة.
تأليف وإخراج: محمود قدح، تمثيل: محمود مرّة، أحمد عالم، خالد ماير، إنتاج: مسرح "ونوس"- كفر مندا .

"مذكرات سيلفي" من القدس
الفنان الفلسطيني المخضرم أحمد ابو سلعوم، يقدم لنا مسرحيدية "مذكرات سيلفي" ويقول: " ما بين الماضي الذي لم اعشه وعشش في راسي وما بين الحاضر وما يخبئه المستقبل تكمن الكثير من المفارقات والتخبطات والتعقيدات التي تشكل هذه الحياة وتناقضاتها.
الامور لم تعد كما تربى عليه هذا التائه في فضاء الغربة.. العالم تغير في العقدين الاخيرين اكثر مما تغير منذ الأزل، وما عاد كثير مما يراه مناسبا يروق  للكثير من الناس ولكن الحب بلا حدود، كفيل بان يتصالح هذا الباحث عن الكمال والمثل العليا مع نفسه ولا ضير إذا ما خلق حوله ايضا مجموعة مهما صغرت تؤمن بمثل هذا التوجه".
اعداد وتأليف وتمثيل: احمد ابو سلعوم، اختيارات موسيقيه وموسيقى: وائل ابو سلعوم، سينوغرافيا واشراف فني: نضال ابو احمد.

أحذية حمراء
لأول مرة في مهرجان "مسرحيد" تطرح قضايا العمال وخاصة عمال البناء.. هيثم، شاب في مرحلة إنهاء الثانوية، يأخذنا في رحلة إلى واقع حياة عمال البناء. المعلمة ومدير المدرسة يهملان موهبة الرسم عنده ويطردانه من التعليم، العم حسن المقاول يأخذه للعمل في ورشة البناء، العامل أمجد المجرّب، يرشده في العمل، وجورج الغرافيك في المستشفى، يعطيه بصيص من الأمل.
تأليف وإخراج: جاي الحنان، دمى: نوعه آبند/ الحنان، موسيقى: مودي قبلاوي، تمثيل: مراد حسن، إنتج العمل بدعم من مؤسسة "معا- منظمة عمال".

"عبدو" من النقب
ليست المرّة الأولى التي يشارك فيها مسرح "المهباش" في مهرجان "مسرحيد" وقد حصد حتى الآن العديد من الجوائز، وهذه السنة يشارك بمسرحية "عبدو".. أكرم (45 سنة) أب يعيل عائلة مكونة من 8 أنفار، من خلال اهتمامه بالعائلة، يهتم بحبس ابنه عبدهن الذي يعاني من تخلف عقلي، حتى لا يخرج للشارع ويروه أولاد الحي. ويقرر ربطه بجنزير حديدي.
عبده، ينتظر ربطه بالجنزير بفارغ الصبر، فمن وجهة نظره هذه هي الزاوية الإلهية التي تجلب له الحرية. من خلالها يسرح بخياله، ويعيش سره الصغير الذي لا يعرفه أحد حتى والده وأمه.
إنتاج: مسرح المهباش- النقب.
تأليف وإخراج: كايد أبو لطيف وإيسي مامونوف، تمثيل: سهل الدبسان، عمر نصاصرة، موسيقى: دورون شلوم، إضاءة: شموئيل مور، تقني: خليل العمور، إنتاج: مسرح "المهباش"- النقب.

"زهرة القندول" من طمرة
عن آفة انتشار السلاح بين الشباب في الوسط العربي المستجدة والسهولة المرعبة في استخدامه لحلّ أي خلاف، وذلك من خلال حفل زفاف يبدأ بإطلاق الرصاص "ابتهاجا" وينتهي بمقتل العريس في ليلة دخلته جراء رصاصة اخترقت جسده بُعيد خروجه "لتصفية حساب" و"الانتقام لكرامته"!
حوار درامي بين العريس الذي يزهو بالبندقية ويفاخر بامتلاكها، ولا يجد غضاضة في تفضيلها على عروسه، بما تمنحه من "أمن" و"حماية"، وبين العروس التي تبذل كل وسعها لإقناعه بعبثية منطقه وخطورته.
إنتاج: مسرح "الأجيال"، تأليف: روعي ريشكس، فكرة وإعداد: قاسم شعبان، إخراج: شادي سرور، ديكور: سلوى عيسى، ملابس: ليلى شاهين، مدير الانتاج: محمود عكاشة، تمثيل: شمس زاهر ومنال صالح.

(3) مسرحيات ضيوف من عكا
من ناحية أخرى، يقدم لنا مركز المسرح في عكا (3) مسرحيات ضيفة، على هامش المهرجان، وهي: "الناس أجناس"، و"جار وجار"، و "وسوسة"، وثلاثتهم لاقوا نجاحا كبيرا في مهرجانات سابقة، ويشارك في هذه المسرحيات كل من: ميسرة مصري، خالد أبو علي، يسرى بركات، صفاء حتحوت، صبحي حصري، والأخير حصل على جائزة أفضل ممثل في السنة الماضية.

منصات خارجية
على المنصات الخارجية والتي تقدّم على هامش المهرجان، سيكون هناك عدّة فعاليات، وهي:
فرقة "غجر" التي ستقدم وصلة غنائية في حفل افتتاح المهرجان، بمرافقة الفنانين: نزار بغدادي، محمد فودي، سليم سكرانن وزيوار بهلول، حيث يدمجون بين الموسيقى الغجرية والإسبانية والشرقية العربية..
وتقدم لنا فرقة "زنجران" وصلة من الموسيقى العربية الكلاسيكية، بمرافقة: نوال دبس، إلياس وكيلة، مهدي بغدادي، وجمال أبو شرقي..
من بين أسوار عكا القديمة، وبطريقة مسرحية "غير شكل"، جاءوا مجموعة "المنارة" وفرقة "هيلا" ليقدموا عرض من نوع آخر لأغنية "إلى حارس فنار عكا" وهي من تأليف الشاعر الكبير سميح القاسم وتلحين الفنان غازي أبو بكر، فكرة وإشراف ميرة مصري.
منصة خاصة للحكواتي المعروف، عبد الحكيم سمارة، من جت، حيث يروي لنا قصص غريبة وعجيبة، ومنها قصة جرت بعد وفاته!!.. سمارة صحفي وكاتب ومؤرخ فلكلوري وراوي للحكايات، يمتاز بحيوية غير محدودة، ينتقل بنا من قصة إلى قصة، ويجعلنا نعيش قصصه بمتعة كبيرة.
المهرجين ولاعبي الحركات الفنية، سيحتلون أروقة المهرجان، ويشارك فيها متخصصين وهم: رامي زيدان، فؤاد عايد، عبد رمال، علي علي وآخرون..

ندوة وتكريم
الأديب والمؤرخ العكي نظير شمالي، سيتم تكريمه على مجمل أعماله الأدبية وما قدمّه لمدينته عكا القديمة، وفي نفس الوقت، ستكون له ندوة، حيث يستعرض فيها عددا من الملامح العكيّة التّراثيّة المختلفة الأصيلة لمدينته عكا وأهلها.

بصير خير
الفنان الفلسطيني العالمي أحمد كنعان يقيم في أروقة المهرجان معرض بعنوان "بصير خير" . وقد وافانا بالتفاصيل والصور اسامة مصري.


عايش" من القدس


"
عبدو" من النقب


الفنان الفلسطيني المخضرم أحمد ابو سلعوم


احمد كنعان


فرقة "غجر"


هيثم خلايلة


قندول


نظير شمالي


عبد الحكيم سمارة

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق