اغلاق

اختتام فعاليات مهرجان ليالي الصيف المقدسية السابع

اختتمت فعاليات مهرجان ليالي الصيف المقدسية السابع الذي ينظمه مركز المنتدى الثقافي في بلدة بيربالا، التي استمرت ثلاثة ليالي متتالية بمشاركة فرق فنية متنوعة

 

من مختلف بقاع أرض فلسطين، قدمت خلالها أغاني وأهازيج وطنية ، ولوحات من الفولكلور الشعبي الفلسطيني، ورسومات تخلد الشهداء، وفرق فنية للأطفال، والاستعراض والمهارات الفردية، وبمشاركة جماهيرية حاشدة قدرت بحضور اكثر من 15الفاً مواطن طيلة ايام المهرجان، وبمشاركة ملفتة من النخب السياسية الفلسطينية ومنهم قيس عبد الكريم ابو ليلى النائب بالمجلس التشريعي وعضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، وعدنان الحسيني وزير شؤون القدس، والأب عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس ، وماهر طه وزير مفوض، وممثل جمهورية فنزويلا البوليفارية لدى دولة فلسطين ، ومحمد سلامة عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية ومدير مركز واصل لتنمية الشباب،  والحاج توفيق النبالي رئيس بلدية بيرنبالا وعدد من ممثلي الهيئات المحلية والمؤسسات الأهلية ، والاتحادات والنقابات والجمعيات الحقوقية والنسوية.
حدث ذلك في متنزه وحديقة بيرنبالا يوم الخميس الماضي واستمر لغاية مساء يوم السبت، حيث افتتح المهرجان بالسلام الوطني الفلسطيني وكلمة تعريفية قدمها خالد خضور نائب رئيس مركز المنتدى الثقافي تحدث خلالها عن اهمية المهرجان في دعم ركائز التنمية ونشر ثقافة المواطنة والتسامح والوحدة.
من جانبه اكد وزير شؤون القدس المهندس عدنان الحسيني على " اهمية استمرار الفعاليات والانشطة الثقافية في مدينة القدس وأكنافها، لما لها من أثر بالغ في تعزيز الصمود ورفض سياسات الاحتلال الجبانة التي يمارسها بحق شعبنا بهدف تفتيت وحدته وتعزيز انقساماته ومحاولة استفراده بمدينة القدس بمقدساتها كافة ".
بدوره شكر رئيس بلدية بيرنبالا  الحاج توفيق النبالي مركز المنتدى الثقافي على حسن التعاون والانسجام الذي ترجم من خلال تحدي الصعاب والوصول الى منصة المهرجان التي تحمل الكثير من المفاجآت الشيقة للجمهور الحبيب.
تبع ذلك انطلاق الفعاليات الثقافية للمهرجان بمشاركة الفنانة الصاعدة ميرال عياد، حيث غنت للقدس والاسرى والشهداء، وأكمل الفنان محمد الديري رسالتها من خلال رسمه لثلاثة لوحات فنية للشهداء محمد ابوخضير ومحمود درويش وفيصل الحسيني، واختتمت فعالية اليوم الاول بوصلة من الدبكة الشعبية ولوحات تراثية قدمتها فرقة العودة للدبكة الشعبية.
وفي اليوم الثاني للمهرجان شاركت الفنانه بوران سعده من الجليل والشاعر حسام هرشه رئيس رابطه شعراء فلسطين والشاعرة ثناء هرشة والشاعرة نادين عريقات وفرقة فنونيات للدبكه الشعبية .
وفي اليوم الاخير للمهرجان الذي خصص للاطفال، بمشاركة فرقة العم روني ، وفرقة بيت بيوت، وفرقة عمو مهند، واختتمت الفعالية مع فرقة فجر الحرية للدبكه الشعبية.
وفي ختام المهرجان قدم حسام الشيخ شكره لكافة المؤسسات الداعمة للمهرجان وعلى رأسها وزارة الثقافة ووزارة شؤون القدس، وبنك فلسطين.
مؤكدا بالوقت ذاته " ان مهرجان ليالي الصيف المقدسية سيتنقل في مختلف بلدات وقرى العاصمة القدس متمنيا بالوقت ذاته وآملا بنضال شعبنا ان يتوج المهرجان بوصوله للعاصمة القدس".







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق