اغلاق

‘التوحيد‘: ‘أم الفحم لن تكون مكب نفايات‘، البلدية:‘ ذلك لن يحدث‘

عممت قائمة "التوحيد" في مدينة ام الفحم بيانا على وسائل الاعلام، وصلت نسخه عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما جاء فيه:"أعربت قائمة التوحيد عن معارضتها لإقامة محطة


عضوا
قائمة التوحيد بام الفحم

النفايات في حي عين الزيتونة وطالبت بنقلها الى مكان آخر يتناسب والظروف البيئية والصحية. وقد عللت التوحيد ذلك بما جاء على لسان عضوها السيد رياض توفيق الذي قال : ‘أولا أعرب عن إندهاشي الكبير مما قرأت في بروتوكول مجلس بلدي بلدية الخضيرة في جلستها التي حملت الرقم 14\16-5 والمنعقدة في 29.6.16) حيث أجمع الحاضرون على موافقتهم نقل نفاياتهم الى محطة للنفايات تقع في منطقة نفوذ بلدية أم الفحم، نحن كأعضاء بلدية لم نناقش الموضوع في جلسة مجلس بلدي ولم يطرح الموضوع أصلا على جدول أعمال أي جلسة، وبطبيعة الحال لم نحتلن بأي تفاصيل تذكر، خاصة ماهية المشروع وجدواه " .

"كل نفايات المنطقة"
وزاد رياض توفيق، وفقا للبيان : " مما جمعته من معلومات فهمت أن المشروع يدور عن اقامته في منطقة عين الزيتونة مكان مجمع النفايات القائم اليوم وانه سيكون مناطقيا بمعنى أنه سيستوعب كل نفايات المنطقة، المهم في هذا الموضوع أن الجدوى لن تحصل ولن تتحقق الا إذا كان هناك ما يقارب من الـ 500 طن نفايات يوميا. هذه النفيات غير مصنفة وقد يكون جزء منها خطير ومؤذي جدا وبعض آخر قد يكون غير قابل للتحلل بيولوجيا ، خاصة النفايات القادمة من المستشفيات والعيادات الصحية، وتفاصيل الأخيرة سنتركها للمختصين أكثر في المجال. المشروع سيؤدي الى الحاق ضرر كبير بالسكان وسيجلب الإزعاجات الكبيرة والروائح الكريهة".
 وزاد : " هذا مشروع ضخم يتطلب استثمارا يربو عن الـ 50 مليون شاقل الأمر الذي بالتأكيد تعجز عنه بلدية ام الفحم وستلجأ حتما الى المبادرة الاستثمارية وستستعين بباقي المجالس المحلية في المنطقة ليستثمروا معها وهذه النقطة تفند مزاعم إدارة بلدية أم الفحم التي نفت في وقت سابق فكرة ‘ نفايات الجيران‘ ، ونحن هنا نؤكد ذهابهم لتجميع نفيات الجيران في أم الفحم وهو الأمر غير المسموح به على الإطلاق. كما وسيستدعي المشروع حركة شاحنات لا تطيقها تلك المنطقة، وهذا يعني ايضا خلق حالة من الضغط الذي حتما سيسبب ازمة سير خانقة نحن بغنى عنها".

هايتك بدل النفايات

وفي هذا السياق أضاف رياض توفيق : " نشر الإعلام المحلي  قبل أيام خبر مفاده أن وزارة حماية البيئة قد غرّمت بلدية أم الفحم ما يزيد عن الـ 200 ألف شاقل بسبب عدم تقديمها تقاريرا تتعلق بمحطة النفايات القائمة والخاصة بأم الفحم لوحدها; والسؤال هنا ماذا سيكون علية الوضع في حال كانت هذه المحطة مناطقية وتخدم ‘ نفايات الجيران؟".
 وقال أيضا : " كنا نتنمى على بلدية ام الفحم أن تقيم في هذا المدخل الشمالي الغربي لأم الفحم والمحاذية تماما لشارع وادي عارة ( 65 )، هذه المنطقة الجميلة، المحاطة بالأشجار والمياه والمناظر الخلابة منتزهات وملاعب وبرك سباحة لا مجمع نفايات المنطقة. حريٌّ بإدارة بلدية أم الفحم أن تبحث عن مشاريع  ‘الهايتك‘ والصناعات الثقيلة، كما فعلت بلدية الخضيرة لا على مشاريع عدوة للبيئة والصحة".
 وأسهب السيد رياض توفيق تفصيله للموضوع بقوله: " لقد أرسلت لرئيس البلدية الشيخ خالد حمدان وللسيد محمود تيسير مدير الشركة الاقتصادية ولبعض الموظفين الكبار على إيميلاتهم الشخصية قرار بلدية الخضيرة قبل فترة ليست بقصيرة نسبيا لكنهم وللأسف لم يعيروا الموضوع أي إهتمام ولم يتكلفوا حتى بأي رد يذكر".

المشروع يتم بعيدا عن علم وتدخل اعضاء البلدية
والمح رياض توفيق الى أن "هذا المشروع يتم بعيدا عن علم وتدخل اعضاء البلدية وهو الأمر غير جائز على الاطلاق ولا يتوافق مع أخلاقيات العمل البلدي المشترك". وقال توفيق أيضا أن "اضرارا صحية وبيئية كبيرة قد تصيب الأحياء المجاورة لهذا المشروع خاصة أحياء عين الزيتونة وعين خالد والبيار والسلطانة والربزة والعرايش".
 وختم بقوله : " لن نسمح بمرور مشروع غير مجدي البتة هذا فضلا عن انه مضر لأهلنا في أم الفحم ، لن نسمح بمرور مشروع رفضته الخضيرة لأنها تحترم مواطنيها ولا تقبل لهم الضرر والخطورة ، أم الفحم ليست مكبا لأحد ، وأن كان
المشروع مجديا ولا بد منه فعلى إدارة البلدية أن تقيمه لوحدها وعليها أيضا أن تختار مكانا آخرا بعيدا عن السكان ولا يشكل اي خطورة عليهم . بالتأكيد سنعمل على إدراج هذا الموضوع على جلسة مجلس بلدي وسنطرح موقفنا بكل وضوح وشفافية"."

بلدية ام الفحم: "من سابع المستحيلات ان يحدث"
من جانبه عقب القائم باعمال رئيس بلدية ام الفحم بلال ظاهر في حديث  لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما قائلاً:" هذا القرار تم مناقشته بالمجلس البلدي بالخضيرة وليس بمجلس ام الفحم ونحن لم نوافق ولن نوافق ونرفض هذا المقترح ويستطيعون تخطيط ما يشاؤون في الخضيرة ولكن بأم الفحم لن نسمح بأن تكون مدينتنا مكب لنفاياتهم، والحديث يدور عن اتفاق لديهم ونحن نرفض هذا ولذلك هذا القرار من سابع المستحيلات ان يحصل ".

صورة عامه لمدينة ام الفحم


القائم باعمال رئيس بلدية ام الفحم بلال ظاهر



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق