اغلاق

الشرطيان اللذان أخافا طفلة من الخليل ورميا دراجتها لن يُحاكما

ذكرت وحدة التحقيق مع رجال الشرطة (ماحاش) ، اليوم الاثنين أن الشرطيين من حرس الحدود، اللذين وثقت الكاميرات قيامهما بأخذ دراجة هوائية لطفلة فلسطينية في الخليل
Loading the player...

 والقائها، لن يمثلا امام القضاء الجنائي، وأن الامر سيحول لمعالجة الأذرع المهنية في الشرطة.
وجاء في التقرير وفق ما نقلته وسائل اعلام عبرية، أنه "بعد انتهاء التحقيق وفحص الأدلة، تبين ان سلوك الشرطيين على ما يبدو لم يكن سليما ولا مهنيا، مع هذا ومع الاخذ بعين الاعتبار جميع ملابسات القضية، وُجد انه لا مكان لمتابعة علاج الحادثة بمسارات جنائية".
وقبل نحو أسبوعين تم التحقيق مع الشرطيين، بشبهة إساءة استخدام السلطة الممنوحة لهما.
وكانت منظمة "بتسيلم" الحقوقية قد نشرت على حسابها في الانترنت، مطلع الشهر الجاري، توثيق فيديو لشرطي اسرائيلي يوم 25/07/2016 ، وثقه مصور متطوع اسمه رائد ابو رميلا ، وهو يستولي على دراجة الطفلة انوار برقان البالغة من العمر 8 سنوات ثم يلقيها بين الاشجار ، وكل ذلك فقط لانها ركبت دراجتها في الطريق الذي يخصصه الجيش للمستوطنين .
ووفقا لما اوضحته منظمة بتسيلم "منذ عام 2012 حين فصلت اسرائيل بين طريق مشي المستوطنين وثقت مئات حالات الحظر على الفلسطينيين وحرمانهم من السير في الطرق التي يسلكها المستوطنون في الخليل وصولا الى الحرم الابراهيمي ، رغم ان الجيش الاسرائيلي يواصل نفيه لوجود حظر مشي الفلسطينيين على الطريق الذي يسلكه المستوطنون" .

لعبت مع اخوتها في منطقة يحرّمها الجيش على الفلسطينيين
يشار الى ان الطفلة انوار برقان من الخليل 8 اعوام تسكن الحي ذاته الذي لعبت فيه مع اخوتها الصغار وهو شارع محرم على الفلسطينيين، وفقا للرواية الفلسطينية ويسمح فقط لليهود استخدامه .
وتم توثيق الجندي وهو يركض الى الطفلة ويسألها ماذا تفعلين هنا ؟ في حين بدأت الطفلة البكاء وترجلت عن الدراجة ، ليواصل الشرطي ضبط الدراجة تحت قدميه ويمنعها من اخذها ، ثم يلقي بالدراجة بين الاشجار .


صور من الفيديو





إقرأ في هذا السياق:
بالفيديو: جندي يخيف طفلة بالخليل ويلقي دراجتها بين الأشجار

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق