اغلاق

الصحة تعتمد المركز الطبي للجليل مركزا لعلاج السمنة الزائدة

ازدادت في السنوات الأخيرة نسبة الأشخاص الذي يعانون من السمنة الزائدة في كافة الاوسط والمجتمعات وفي المجتمع العربي بشكل خاص، وقد تم تعريف السمنة الزائدة،


د. معاد فراج

من قبل وزارة الصحة في البلاد وايضا من قبل منظمة الصحة العالمية كمرض ينبغي علاجه بشكل مستعجل، وقد أصدرت وزارة الصحة قرارا بأن يكون المركز الطبي للجليل في نهاريا مركزا قطريا لعلاج مرض السمنة الزائدة بشكل مهني.
جاء هذا القرار بعد تعيين طاقم يضم العديد من الأخصائيين  في المركز الطبي للجليل واقامة عيادة خاصة لعلاج السمنة تشمل أخصائية تغذية، عاملة اجتماعية واخرين من المختصين في المجال لتقييم حالة المرضى وعلاجهم ولمتابعة أوضاعهم خاصة اذا كانت هناك حالات تطلبت لعمليات جراحية.

"ما يهمنا هو ملائمة العمليات الجراحية لحالة المريض وتقديم أفضل حل طبي له ولحالته الصحية"
يذكر أن مدير المركز لعلاج السمنة الدكتور معاد فراج الذي يعتبر أحد أبرز الخبراء في قسم الجراحة العامة ب،  انضم للطاقم الطبي في المركز الطبي للجليل منذ أربع سنوات وقام بإجراء  أكثر من 300 عملية جراحية لعلاج السمنة الزائدة، منها من كانت من بعد علاجات غير ناجحة، وفي هذا السياق قال الدكتور فراج "ما يهمنا هو ملائمة العمليات الجراحية لحالة المريض وتقديم أفضل حل طبي له ولحالته الصحية، كما أننا نهتم بتجهيز المريض من عدة جوانب منها الصحية ومنها النفسية ومتابعة حالته أيضا من بعد العملية بشكل كامل".
ويعمل مركز علاج مرض السمنة الزائدة في المركز الطبي للجليل على اجراء أبحاث طبية وأكاديمية في البلاد والخارج في مجال السمنة وعلى كافة قطاعات المجتمع الاسرائيلي والفئات العمرية يخدم المركز لعلاج السمنة جميع سكان البلاد، ويتابع الحالات الصحية للمرضى بشكل متواصل ويقدم المركز الاستشارة لكافة الجمهور أيام الأحد.
كما ويدعو مركز علاج السمنة الجمهور لمتابعة التعليمات والارشادات لحياة صحية من خلال النشرات التوعوية في كافة وسائل الاعلام وخاصة في موقع المركز على شبكة الانترنيت.



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق