اغلاق

عمر، الناصرة: ظلم كبير ان يشتري الاهل بلوزة المدرسة بـ 50 شيقل

"ما يجرى على ارض الواقع ظلم كبير، هناك عائلات تدفع ثمن بلوزة المدرسة 50 شيقل مع العلم ان سعرها يجب أن يكون من 12- 15 شيقل، وقد "وردتنا الكثير من شكاوى


عصام عمر

التذمر والاستياء من قبل الأهالي الذين يوجد لديهم عدد من الأولاد في المدارس المختلفة، وفي مجتمعنا العربي لا يتم تطبيق القانون وفق ارشادات وزارة المعارف، حيث انه لدى المجتمع اليهودي يتم بيع بلوزة المدرسة وفق تخفيضات كبيرة كل 7 بلوزات ب 100 شيقل، بينما في الوسط العربي يتم استغلال الأهالي برفع الأسعار وإجبارهم للشراء من اماكن محددة"، بهذه الكلمات استهل عصام عمر رئيس لجنة الاباء في مدرسة أوريت الناصرة .
وأضاف لمراسلتنا :" توجد مهمة ملقاة على عاتق لجان الاباء بفحص بالعديد من المحلات التجارية، اين بالامكان شراء بلوزة المدرسة بمبلغ رخيص، ومن ثم يتم اتخاذ قرار مشترك مع المدرسة من اين يتم اقتناء وشراء بلوزة المدرسة، واذا تم تطبيق هذا الامر في المدارس فان الامر سيعود بالفائدة والمنفعة على الاهالي وسيقلل من الاعباء المدرسية الملقاة على عاتقهم وبالاخص اننا في فترة اعراس وكذلك قدوم عيد الاضحى المبارك ".

" سنقوم بخطوات احتجاجية بشكل منظم "
وتابع عمر :" ظلم كبير ان يشتري الاهل بلوزة المدرسة بسعر باهظ الثمن، وكذلك في مدارسنا مدراء المدارس هم الذين يقررون من اين يتم شراء الملابس ويتم اجبار الاهالي على الشراء من المكان الذي اختاروه، ونتيجة تفاقم هذه المشكلة سنقوم بخطوات احتجاجية بشكل منظم للحد منها"  .



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

 

لمزيد من اقتصاد العائلة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق