اغلاق

شاهين وادريس يستجوبان رئيس بلدية طمرة بشأن مصادرة اراض

قام اليوم الأربعاء عضوا بلدية طمرة كامل شاهين (كوادر طمرة) ورافع إدريس (جبهة طمرة الديمقراطية) بتقديم استجواب لرئيس بلدية طمرة د. سهيل ذياب حول "إمكانيات

 
عضو البلدية عن الكوادر المحامي كامل شاهين

مصادرة حوالي 2000 دونم من أراضي خاصة في طمرة لصالح تنفيذ شارع 6 القطري والمخطط القطري لبناء الكسارات.
وجاء في الاستجواب ما يلي:
"الموضوع : استجواب حول متابعة ومعالجة البلدية  لمصادرة من اراضي طمرة ضمن مخطط شارع 6 والمخطط القطري للكسارات

1. وصل الى علمنا بناء على التواصل مع المركز العربي للتخطيط البديل، انه وفق مخططات شارع 6 التي تمر في أراضي طمرة سيتم مصادرة و/ او استعمال حوالي 1000 دونم من أراضي ضمن منطقة نفوذ مدينة طمرة هي بملكية اهل المدينة. وكذلك بالنسبة للمخطط القطري لبناء كسارات، فان المخطط يتحدث عن مصادرة او استعمال حوالي 1000 دونم إضافية من أراضي طمرة .

2. علمنا كذلك ان المركز العربي قد توجه لإدارة البلدية بهذا الخصوص، إلا انه لم يكن هناك تجاوب للتعاون والعمل على متابعة المخطط والتصدي له.

3. هل قامت إدارة البلدية باتخاذ أي خطوة في هذا المجال؟ وإذا كان الجواب نعم، فهل بالإمكان اطلاعنا على هذه الخطوات؟

4. ندعوكم لاطلاع الجمهور الطمراوي حول حيثيات هذه المخططات والمبادرة لتنظيم اهل المدينة المتضرربن المباشرين من المخططين وغير المباشرين لبناء خطة مواجهة مهنية وشعبية جماهيرية.

5. ندعوكم لعقد جلسة بهذا الخصوص مع اللجنة الشعبية السياسية المركبة من كل الاحزاب والحركات السياسية في المدينة.

6. نطالب بعقد جلسة طارئة للمجلس البلدي لاطلاع اعضاء المجلس والجمهور على التطورات والعمل بخصوص هذين المخططين".

وعلم أعضاء البلدية وانه بعد ان تم إثارة الموضوع في الإعلام الاجتماعي فقد قام رئيس البلدية بالاجتماع مع المركز العربي للتخطيط البديل لفحص إمكانية العمل في الموضوع.
وكان عضوا البلدية قد توجها أيضا الى اللجنة الشعبية في المدينة لفحص الموضوع والتجند لمتابعته وبناء برنامج مهني مدروس مشترك بين اللجنة الشعبية وبلدية طمرة لمواجهة مخطط المصادرة".

بلدية طمرة توضح دورها في التصدي لمخطط "تاما 14 ب"
في سياق متصل أصدرت بلدية طمرة بيانا حول مخطط "تاما 14 ب" جاء فيه:" ضمن عملنا منذ استلامنا الإدارة عملنا للتصدّي لأيّ مخطّطٍ له أن يمسّ بالحق الطمراوي، وكما عوّدناكم على الشفافية والشراكة، نضع بين أيديكم جميع التفاصيل حول المخطّط القطري للكسارات في اسرائيل المُسمّى بِـ (تاما 14 ب)  والذي سيحلُّ مكان مخطّط (تاما 14)، وحول دور بلدية طمرة بإدارتها الحالية وكادرها المهني في التصدّي لهذا المخطط الذي من شأنه المسِّ بأقسامٍ من أراضي وأملاك أهل طمرة.
سنقوم بتوضيح الأمور وتطوّراتها على مدار سنواتٍ طويلة، بما في ذلك الدور الذي تقوم به الإدارة الحالية في التصدي لمشروعٍ كهذا من خلال موقعنا المسؤول وواجبنا اتجاه مواطني المدينة الذين عاهدناهم على العمل الشريف لخدمتهم بشفافيّةٍ تامّة وشراكةٍ في العمل والنضال البلدي.
في مطلع سنوات 2001-1998، تمّ المصادقة على مخطّط (تاما 14) على مراحلٍ، من خلال تقسيم تطبيق المخطط جغرافيّاً حسب كل لواءٍ في الدولة، وفي سنة 2005 تلقّت اللجنة القطرية للتخطيط والبناء مهمّةً لتخطيط مخطّطٍ جديد تحت إسم (تاما 14 ب) ليُبدِّل التخطيط السابق الذي أُعدّ حتى سنة 1998، والذي من شأنه ضمان تزويد الكميات المطلوبة لكلِّ المخططات المعمارية في الدولة حتى سنة 2040".

دراسةٍ شاملة للمخطّط
اضاف البيان:"قامت إدارة البلدية الحالية بقيادة الدكتور سهيل فوراً، بدراسةٍ شاملة للمخطّط بعد أن علمت عنه، وبدأت بترتيب الأفكار وبحث الخطوات التي يجب القيام بها وخطّها على جدولٍ زمنيّ يضمن محاربة هذا المشروع.
تضمّنت الدراسة البحث في الخطوات التي أُتّخذت ضدّ هذا المخطط من قبل الإدارات السابقة لبلدية طمرة والتي لها أن تضمن اعتراضاً على طول المساحات العازلة عن هذه الكسّارات، ومدى تأثير هذه الكسارات على البيئة المحيطة وقد طرحت الإدارة الحالية تساؤلاتٍ كثيرة حول انعدام إشراك المواطنين بأمور المخطط، بما في ذلك تساؤلاتٍ حول كيفية التعامل مع اللقاءات التي قامت بها وزارة الداخلية لإشراك المواطنين بأمور المخططات كما وجدتها الإدارة الحالية في مواقع الإنترنت التابعة لوزارة الداخلية بين السنوات 2012-2011 .
تعمل الإدارة الحالية دون توقّف على محاربة هذا المخطّط وتقوم باتخاذ كل الخطوات النضالية والمهنية بعد هذه الدراسة لصدِّ المشروع، كما نجحت بصدِّ مشاريعٍ أخرى شبيهة مثل خطّ الغاز الذي كان من المخطط بنائه على أراضي طمرة".

خطوات حالية
تابع البيان:من ضمن الخطوات الحالية تمّ أيضاً:
1. توجّهاتٍ رسمية باعتراضات خطيّة على هذا المخطّط للجنة اللوائية والقطرية للتخطيط والبناء (مرفقٌ بهذا نسخات من الاعتراضات الأخيرة).

2. إعتراض في جلسة المصادقة على المخطّط التي حلّت في الشهر الفائت، وقيام الدكتور سهيل بتقديم تفصيلٍ لأسباب الاعتراض، بما في ذلك التشديد على المسِّ بمصالح الطمراويين بأجزاءٍ من الأراضي خصوصاً هؤلاء التي تُشكّل أراضيهم مصدر رزقهم الوحيد والضرر البيئي والصحي الذي سيحلّ بالمنطقة.

3. محادثات ولقاءات بادر بها رئيس بلدية طمرة مع مدير المركز العربي للتخطيط البديل، الأخ حنا سويد والذي أعرب عن استعداده للمساهمة في صدِّ هذا المشروع والذي تطرّق أيضاً للاعتراضات على المخطّط في السابق سنة 2009. قام السيد حنا بالاطلاع على كلّ الاعتراضات التي تقوم بها بلدية طمرة في هذه الفترة، حيث شدّد بدوره على أهميّة تداخل كادرٍ مهني آخر في هذه الفترات لإنجاح محاولات التصدّي التي تقوم بها إدارة البلدية الحالية بشكلٍ مهنيٍّ وقانونيّ يتلاءم مع جميع
حيثيّات الموضوع، بما في ذلك دور المركز العربي للتخطيط البديل للمساهمة قدر الإمكان لإنجاح هذا التصدي والاتفاق على التعاقد مع المركز بما يشمل مرافقة المركز التامّة لبلدية طمرة في استمرار النضال.

4. الاجتماع مع أصحاب الأراضي التي يمسّ بها المخطط لاطلاعهم على كامل الخطوات التي تقوم بها بلدية طمرة، واستمرار التخطيط للعمل المشترك ومساعدتهم في الحفاظ على أراضيهم بما يشمل العمل الذي سيقدّمه المركز البديل لبلدية طمرة في المستقبل.
نهايةً، نعدكم أنّكم كما عهدتمونا على العهد باقون،  جئنا للخدمة والعمل الشريف ونحن نسعى الليل قبل النهار راجين المولى أن يسعفنا بحفظ أمانةٍ أودعتموها لدينا لخدمتكم وحفظ حقّكم.
أبوابنا كما عوّدناكم مفتوحةٌ لكلّ توجّهٍ، طلبٍ أو استفسار بما يتعلّق بهذا الموضوع وتداعياته أو بأي موضوعٍ آخر". نهاية البيان.
يشار الى انه في حال وصول أي تعقيب يتعلق بشارع رقم 6 سنقوم بنشره بالسرعة الممكنة.


نص الاستجواب الذي تقدم بها عضوا البلدية



لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق