اغلاق

جمعية نساء رهط تبدأ مشروع التغذية السليمة :

بدأت جمعية نساء رهط هذا الاسبوع المحاضرة الاولى من مشروع " التغذية السليمة " والمحافظة على الوزن والرشاقة . شارك في هذا المشروع العشرات من النساء ،

من مدينة رهط وضواحيها ، هذا المشروع كان بدعم جمعية نساء رهط وشركة " ليكت يسرائيل" .
يهدف هذا المشروع الى رفع مستوى الوعي لدى الامهات لأهمية التغذية السليمة ، وتذويت مفهوم التغذية السليمة وعلاقتها من جهة بالمثل المعروف "العقل السليم بالجسم السليم" ومن الجهة الاخرى في بناء نظام غذائي متوازن حسب الهرم الغذائي المعروف ومعرفة النساء لكل مجموعة غذائية والمركبات التي تكسبنا اياها من بروتينات ودهنيات وفيتامينات وطاقة وغيرها. كما وشكرت مديرة الجمعية صبحة أبو غانم  الأمهات على "تعاونهن وتلبيتهن للدعوات والمشاركة في الفعاليات التي تنظمها الجمعية ، وأضافت بأن هذا المشروع من شأنه رفع سقف الوعي لدى الأمهات في المجتمع واللواتي يساهمن بتنشئة جيل مثقف صحيا ويغذى التغذية السليمة ".
أكدت الجمعية على " القاعدة العامة المذكورة في قوله تعالى : " كلوا من طيبات ما رزقناكم ولا تطغوا فيه " سورة طه . وايضا بأنه يمكن تحسين تغذيتنا من خلال عدة أمور منها : تناول كمية من الغذاء كافية ومناسبة وفي اوقات محددة ، تجنب الإسراف في تناول الأغذية ولا سيما تلك الغنية في محتواها من السكريات والدهون، الحرص علي تناول وجبة الفطور صباحاً ، ممارسة الرياضة البدنية بانتظام وغيرها من العادات الغذائية الصحية ، أي التثقيف التغذوي الذي يهدف الي الاهتمام بالعادات الغذائية الصحية .
وعندما نقوم بجولة في زاوية " التغذية السليمة " بالجمعية ، نستطيع معاينة العديد من الصور واللوحات المميزة ووسائل الايضاح بموضوع "التغذية السليمة"  ، هناك لوحة  خاصة تبين اهمية الكالسيوم لتقوية العظام والأسنان والمنتجات التي يحتويها الكالسيوم، والتأكيد على انه لا يكفي بأن يكون غذاؤنا سليما متوازنا بل هنالك عوامل اخرى تؤثر في صحتنا وحياتنا مثل: النظافة، الحذر على الطريق، الابتعاد عن المخاطر، الرياضة البدنية والفحوصات الطبية السنوية لكل انسان، وبهذا يكتمل موضوع الصحة والتغذية في الجمعية ، ليبقى شعارنا تغذية مفيدة، صحة سليمة، جسم فعال، نفسية مريحة وحياة أطول إن شاء الله ".






 


لمزيد من اخبار رهط والجنوب اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق