اغلاق

نساء ضد العنف تختتم دورتي تأهيل متطوعات

اختتمت جمعية نساء ضد العنف، مؤخرا، دورتين لتأهيل متطوعات لمركز مساعدة ضحايا العنف الجنسي والجسدي، والتي بدأتا شهر نيسان الماضي.


مجموعة من المتطوعات

 وأوضحت الجمعية في بيان لها:" تتطوع اليوم في مركز المساعدة أكثر من 60 متطوعة، قسم منهن يتطوع منذ ما يقارب 20 عاما وبهذه الدورة تكون قد انضمت لكادر المتطوعات مجموعة جديدة جاهزة للانخراط بأعمال المركز.
يقوم مركز المساعدة بتقديم الدعم المعنوي لنساء وفتيات، يتعرضن للعنف، عن طريق خط هاتفي يعمل 24 ساعة يومياً. يرتكز عمل المركز على التطوع والمتطوعات وذلك من خلال تقديم الدعم المباشر لمتوجهات ضحايا العنف والاعتداءات الجنسية على خط الطوارئ كما ومرافقة المتوجهات حسب احتياجاتهن للأطر المهنية المختلفة العديدة وبالأساس المسار الجنائي".

"مضامين اساسية للتغيير المجتمعي"

اضاف البيان:"مرت مجموعة المتطوعات من خلال الدورة سيرورة تأهيلية تتكون من عدة مضامين اساسية للتغيير المجتمعي من خلال الانكشاف الى جانبين: الجانب الذاتي الذي يشمل العمل على الذات، المفاهيم والآراء المسبقة والافكار الابوية الذكورية في المجتمع بالإضافة الى مكانتنا كنساء في المجتمع والواقع والتحديات التي تواجهها في مناحي الحياة المختلفة .
الجانب الثاني: معلومات نظرية من خلال ورشات لاكتساب معلومات وآليات ومهارات التعامل مع خط الطوارئ الذي يستقبل توجهات لنساء وفتيات قد تعرضن لكافة انواع العنف في المجتمع.
 لأننا في نساء ضد العنف نؤمن بحق المرأة الكامل على نفسها وجسدها، وحقها في حماية نفسها من العنف بجميع أشكاله ونعلم مدى أهمية الدعم والاحتواء والمساندة التي تحتاجها كل متوجهة وبالأخص مساندة النساء لبعضهن البعض.
كما ونودّ شكر طاقم المتطوعات القديرات، اللواتي يواصلن الليل بالنهار عملاً من أجل خدمة النساء، بإنسانية ومهنية وعدالة لزرع روح الامان والاحتواء لهنّ ومساعدتهن للخروج من قوقعة الظلام أو محاولة التكيّف معها". نهاية البيان. 



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق