اغلاق

‘ﭼيشاه-مسلك‘ تصدر تقريرا حول وضع غزة بعد عامين على الحرب

أصدرت جمعية "ﭼيشاه-مسلك"، تقريرا بعنوان "360 درجة في سنتين"، بمناسبة مرور عامين على العملية العسكرية الأخيرة في غزة.

 
"ﭼيشاه-مسلك"

وجاء في بيان حول التقرير:" مضى عامان منذ بدء العمليّة العسكرية ‘الجرف الصامد‘، الأكثر دمويّة من بين العمليات العسكرية في قطاع غزة. مباشرة، ومع انتهاء العملية العسكرية والتوصّل إلى اتفاقيّة لوقف إطلاق النار، تعهّدت عشرات الدول، وإلى جانبها وزارة الأمن الإسرائيلية والمستوى السياسيّ في إسرائيل، بتقديم المساعدات لإعادة إعمار قطاع غزة، حيث كان الهدف المُعلن بناء ما تم تدميره، وتوفير المساعدات لتعزيز الاقتصاد لرفاهيّة السكان في غزة وتحقيق الاستقرار للمدى البعيد في المنطقة. عامان مرّا منذ ذلك الوقت وآن الأوان لمعاينة الوضع على أرض الواقع ولطرح السؤال: هل طرأ تحسن على حياة سكان القطاع؟ هل ثمة أفق أمل أمامهم؟".

مسح للتغييرات
تقدّم جمعية ‘ﭼيشاه-مسلك‘ في التقرير الحصري هذا مسحًا وتحليلًا للتغييرات التي حدثت في العامين المُنصرمين، والأمور التي بقيت على حالها، في ثلاثة مجالات مركزية: البناء، حركة نقل البضائع إلى قطاع غزة ومنه، وتنقّل الأشخاص في الاتجاهين. في كل المجالات المذكورة، الطريق لا زالت طويلة لإحداث التغيير الحقيقي والإعمار المرجو، ولا زالت هنالك حاجة ماسّة لتغيير جذري وجاد في سياسة التقييدات التي تفرضها إسرائيل على القطاع. اطّلعوا في هذا التقرير على الوضع القائم وعلى الطرق المطروحة لإحداث التغيير.
في هذا التقرير نقوم أيضًا بنشر ورقة مُفصَّلة حول وتيرة البناء والتحديات التي تعيق تقدمها في قطاع غزة".
ولفتت الجمعية نشرها التقرير في موقعها الالكتروني.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق