اغلاق

مخيم الناصرة البلدي ينهي أعماله ويلخص نشاطاته

قامت دائرة الثقافة والرياضة والشباب وبعد أن أنهت مخيمها مخيم الناصرة البلدي الذي تقيمه وترعاه بلدية الناصرة بالقدوم مع كافة المركزين والمرشدين


    
والمساعدين إلى مبنى البلدية والالتقاء برئيس البلدية علي سلام . رافق هذه المجموعة التي تجاوزت المئة من المركزين والمرشدين والمساعدين مدير الدائرة خالد بطو ومدير المخيم المربي عصام الشيخ سليمان ونائبة مدير المخيم يسرى أبو ناجي.
رئيس البلدية رحبً بالمركزين والمرشدين والمساعدين على عملهم ونشاطهم وتضحيتهم في هذا المخيم الذي جاء ليعبر عن أصالة النسيج الاجتماعي إذ أحتوى المخيم أبناء كل الأحياء والعائلات وغدى نموذجاً أصيلاً يعبر عن المحبة وحسن التعايش في المدينة.
وشكر رئيس البلدية مجموعات المرشدين والمساعدين على حسن أدائهم وعملهم الدؤوب بروح المحبة والعطاء والانتماء للمدينة العزيزة الناصرة.

" انتماء للمدينة "
وكانت كلمة طيبة وقيمة من مدير دائرة الثقافة والرياضة والشباب خالد بطو الذي في بدايتها قدم جزيل الشكر للبلدية رئيسها وادارتها على دعمهم غير المحدود للمخيم وشكره الخاص لرئيس البلدية الذي ما أنقطع ولا يوم واحد عن المخيم طيلة أيامه التي تجاوزت الأسبوعين.
وأكدً بطو أن الانتماء للمدينة من خلال مخيمها شيء هام وتربوي وأن أطفال المدينة قضوا أيام في نشاطات تربوية فنية تثقيفية رياضية شيقة وأن المخيم دائماً يفتح أبوابه إلى كل المرشدين المعطائين الذين يهمهم مصلحة أبناء المدينة.
كذلك تحدث مدير المخيم المربي عصام الشيخ سليمان فأشاد بالروح الطيبة التي سادت المخيم وعن العلاقة الأخوية بين الجميع وكيف أن المخيم يجدد قياداتهٍ ومرشديهٍ ذاكراً أنه قبل عشرين عام كان طفلاً في المخيم وثم مساعداً ومرشداً ومركز قطاع ونائب مدير المخيم ومنذ ثلاثة سنوات مديراً للمخيم وهذا أمر يعتز ويفتخر به.













لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق