اغلاق

هل يُلغى مهرجان ‘الاقصى في خطر‘ بأم الفحم هذا العام؟!

بعد مرور 20 عاما على اقامته على أرضية ملعب السلام في مدينة ام الفحم سنويا، بمشاركة عشرات الالاف من المواطنين من كافة البلدات العربية من الشمال حتى


مجموعة صور من الأرشيف لمهرجان "الأقصى في خطر"

الجنوب، علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما من مصادر مطلعة أنه "من المتوقع ان يتم هذا العام الغاء مهرجان الأقصى في خطر وعدم تنظيم النسخة الـ21 منه،  وذلك بسبب حظر الحركة الإسلامية (الشمالية) والعديد من مؤسساتها مما تسبب بالغاء مئات المشاريع التي كانت تقدّم للوسط العربي ومنها المهرجان ".
وفي حديث مع الصحفي توفيق محمد جبارين (احد القائمين على الجانب الإعلامي للمهرجان في السنوات السابقة)، قال لموقع بانيت وصحيفة بانوراما  :"لقد كان مهرجان الاقصى يعتبر حفلا وطنيا وعرسا يجمع عشرات الالاف من اهالي الداخل على كلمة حب الاقصى وحب الدفاع عنه. وقد علمنا بأنه هذا العام سيغيب عنا مهرجان الاقصى في خطر وذلك بسبب حظر الجهة الداعمة لمشروع مهرجان الأقصى ألا وهي الحركة الإسلامية".
واضاف:"وعلى ما يبدو فإن الداخل الفلسطيني سيخسر هذا المشروع العظيم والذي كان يحوز  على اهتمام الاعلام العربي والغربي والذي كانت تحتضنه مدينة ام الفحم كل عام. واسال الله تعالى ان يمد في عمرنا حتى نرى نصرة المسجد الاقصى المبارك".







لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق