اغلاق

ممثلو فصائل وفعاليات الخليل يناقشون آخر مستجدات المدينة

تداول ممثلو فصائل العمل الوطني وفعاليات الخليل المختلفة والمؤسسات وممثلو النقابات المهنية والعمالية وممثلو العشائر آخر المستجدات المتعلقة بالخليل،



وأدان المجتمعون بشدة "المخططات الإستيطانية الإسرائيلية في مدينة الخليل والتي تم الإعلان عنها مؤخراً والتي تأتي ضمن السياسة الإسرائيلية الممنهجة لتفريغ البلدة القديمة من سكانها الفلسطينيين، وتهويد المدينة، وطمس طابعها العربي والإسلامي. ويدعو المجتمعون هيئة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية ومؤسسات حقوق الإنسان إلى التدخل العاجل لوقف هذه الإجراءات، وفضح الممارسات الإسرائيلية بحق البلدة القديمة في الخليل وسكانها" .
وقد ناقش الحضور الذين اجتمعوا في رحاب جامعة الخليل، آخر التطورات المتعلقة بالعملية الإنتخابية حيث قدم الدكتور نبيل الجعبري رئيس مجلس أمناء الجامعة عرضاً عن الجهود التي بذلتها اللجنة المكلفة بتعزيز الجهود المبذولة لتشكيل كتلة توافقية من مختلف ألوان الطيف السياسي، وأوضح "أن الجهود المبذولة وإن أسفرت عن تقريب وجهات النظر إلا أنها لم تكلل بتشكيل قائمة موحدة لانتخابات بلدية الخليل. وقد تمنى الحاضرون استمرار جهود اللجنة للوصول إلى كتلة توافقية، ومجلس قوي لبلدية الخليل" .
وقد أكدّ المجتمعون على "أهمية أن تكون العملية الإنتخابية على درجة عالية من الشفافية والنزاهة حفاظاً على مدينة الخليل ونسيجها الإجتماعي، وتأكيداً على السلوك الإنتخابي الحضاري الذي يتسم به الشعب الفلسطيني، وتعزيزاً للسلم الأهلي الذي يتميز به" .
ودعا المجتمعون "جميع من يمتلكون الحق في التصويت إلى التوجه إلى صناديق الإنتخاب يوم 8/10/2016 وممارسة حقهم المكفول بالإنتخاب والتصويت الحر بعيداً عن أي ضغوطات أو إملاءات من قبل أية جهة، وتأكيداً لهذا العرس الديمقراطي الذي يعيشه أبناء شعبنا" .
هذا وقد اتفق المجتمعون على استمرار اجتماعات هذا المجلس بصورة دورية أو كلما دعت الحاجة لمناقشة آخر المستجدات المتعلقة بالمدينة.







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق