اغلاق

بلدية الناصرة تعقد جلسة لبحث موضوع العنف

عقدت في بلدية الناصرة جلسة طارئة لبحث موضوع العنف ، وذلك بحضور علي سلام رئيس بلدية الناصرة ، أعضاء المجلس البلدي وقائد شرطة الناصرة رامي نايمرك،


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

وايضا سيتم بحث مواضيع إضافية ومن بينها تقديم الميزانيات للفرق الرياضية والجمعيات .

تظاهرة امام دار البلدية تطالب باعادة شرطة المدينة
وقبيل عقد الجلسة أقيمت امام دار البلدية تظاهرة تطالب بإعادة شرطة المدينة وذلك للحفاظ على الامن والأمان في الناصرة ، وشدد المتظاهرون على " ان وتيرة العنف ازدادت في المدينة بعد ان تم الغاء عمل شرطة الناصرة ". وخلال التظاهرة تم رفع العديد من الشعارات ومن بينها "لا نريد رصاص نريد قلم رصاص"، "أولادنا في خطر "، "الأمان مع شرطة المدينة "، "مدينة بلا عنف "وشعارات إضافية لمناهضة ومحاربة العنف وانتشار السلاح .
افتتحت جلسة المجلس البلدي بكلمة علي سلام رئيس البلدية الذي قال من خلالها :" ظاهرة العنف تنغص الحركة الطبيعية للحياة وتقلق بل وتهز ضمائرنا حين نسمع عن وقوع جرائم واطلاق رصاص وسقوط ضحايا، وهذا ما حصل قبل عدة ايام في الناصرة حين تم اطلاق النار على الشاب المرحوم يوسف عبد الخالق، فوقع خبر وفاته كالصاعقة على الناصرة والمجتمع العربي، الناصرة كمدينة تتوق الى التقدم والتطور والأمن والأمان . سعينا بكل تصميم وإرادة الى احداث نقلة نوعية في هذا المجال ونحن ماضون في عملنا البلدي من انجاز الى انجاز ومن مشروع عمراني الى آخر ومن رفع مكانة الناصرة بحيث تغدو هدفا سياحيا من الدرجة الاولى، والأمن والأمان مسؤولية الجميع والشرطة ورجال الدين . وكلنا أمل أن تكون الجريمة الاخيرة هي الاخيرة وشعورنا بالحزن لن يمنعنا من محاربة العنف والجريمة ولن تثنينا عن مواصلة شعارنا أن الناصرة مدينة أمن وأمان ولن نتنصل من المسؤولية الملقاة على عاتقنا بأننا جميعا سنقف سدا منيعا أمام المجرمين".

" الاحصائيات تشير الى ان الجريمة والعنف في الناصرة منخفض وأيضا السرقات منخفضة "
وقال قائد شرطة الناصرة في كلمته ، " ان وضع مدينة الناصرة جيد مقارنة مع البلدات والمدن الأخرى والاحصائيات تشير الى ان الجريمة والعنف منخفض وأيضا السرقات منخفضة ، ولكن المعطيات تشير الى انه في المدة الأخيرة اطلاق الرصاص في تزايد مستمر مع العلم اننا نقوم بحملات لجميع السلاح وتم ضبط قذائف ، ونحن نقوم بالعديد من الحملات لتوعية وللحد من الافات السلبية"  .
وقال الدكتور عزمي حكيم  : " بشكل عام نلحظ انه لا يوجد ثقة بعمل جهاز الشرطة ، وعندما يتم استدعاؤها تصل الى مكان الحادث متأخرة وأيضا يوجد خوف وقلق من قبل المواطنين لتقديم شكاوى" .
اما يوسف عياد نائب رئيس بلدية الناصرة فقال : " عندما يكون شجار او خلاف ويتم استدعاء الشرطة لا تصل الى المكان بسرعة ودائما تتأخر بينما عندما تقدم زوجة شكوى فورا تحضر الشرطة خلال مدة زمنية قصيرة جدا، ويجب العمل جيدا لكي يتم بناء ثقة وتعاون ما بين الشرطة والمواطنين ".



بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق