اغلاق

عم المرحوم يوسف عبد الخالق من الناصرة: نبأ وفاته وقع كالصاعقة

"ما زال الالم يعتصر قلوبنا ولغاية الان لا نصدق ان يوسف خطفه الموت منا وذهب مبكرا ، ما زال زهرة في ريعان شبابة ونشعر اننا نعيش بحلم ونريد الاستيقاظ منه ،
Loading the player...

كان يوسف شابا مليئا بالطاقة والحيوية ويحب الحياة ، وفي حال تم ذكر اسم يوسف امامي فورا يخطر في بالي ضحكته وابتسامته التي لا تفارق وجهه، والتي تعتبر مميزة وفريدة من نوعها ولا يوجد مثلها "- بهذه الكلمات استهل إبراهيم عبد الخالق عم الشاب يوسف الذي قتل قبل نحو أسبوعين في ساعات الليل المتأخرة نتيجة اطلاق نار بالتحدث عن المصاب الاليم الذي وقع على العائلة .

" بعد عشر دقائق من اطلاق النار تلقيت اتصلالا ان يوسف اصيب "
وأضاف لمراسلتنا :"يوسف كان يحب ان يشارك في جميع الفعاليات والبرامج التي تقام ، اما بالنسبة لكيفية تلقينا نبأ وفاته، فقد سمعنا صوت اطلاق نار يبعد عن بيتنا 200 متر ، وكان صوتا عاليا جدا لانه كان في ساعات الليل المتأخرة ولاحقا تلقيت اتصالا بعد مرور عشر دقائق ان يوسف أصيب وتم نقله الى مستشفى العائلة المقدسة في الناصرة لتلقي العلاج ،وجميع محاولات انقاذ حياته باءت بالفشل ووقع نبأ وقاتع علينا كالصاعقة ".
وتابع لمراسلتنا :"هناك الكثير من الحلول التي قد تساهم في التقليل من ظاهرة العنف الاليمة وانتشار السلاح ، ويجب ان نقيم الكثير من المبادرات وان لا نقف مكتوفي الايدي ، ويجب ان تتضافر جميع الجهود في المدارس ، الشرطة والمسؤولين والعديد من الجهات ، وبالمقابل نحن نحمّل المسؤولية للشرطة من تزايد هذه الآفات ، وقد قام خفافيش الليل بقتل يوسف الشاب الذي كان في مقتبل العمر يعمل في النهار ويدرس في ان الوقت ،و يجب ان يقوم جميع المسؤولين وأعضاء الكنيست بالاهتمام بموضوع العنف وانتشار السلاح لانه موضوع بات يهدد كل بيت، لانه للأسف الشديد مسألة وقت وننتظر في مجتمعنا الضحية القادمة  ".
واختتم حديثة لمراسلتنا :"نحن نشكر من وقف الى جانبنا في مصابنا وكان هناك تضامن كبير مع العائلة وحضرت وفود كثيرة لتعزيتنا ، وترك يوسف خلفه ثلاث شقيقات وشقيقا اخر يدرس الطب خارج البلاد، كما وان الوضع النفسي الذي تعيش به العائلة صعب جدا ولغاية الان والد يوسف يصرخ وينادي باسم يوسف وكذلك الام تعيش بوضع نفسي صعب جدا ".


ابراهيم عبد الخالق عم الشاب المرحوم يوسف عبد الخالق


المرحوم يوسف عبد الخالق



اقرأ في هذا السياق :
الناصرة تفجع بمقتل الطالب الجامعي يوسف عبد الخالق (20 عاما)
بكارنة من الناصرة: على المسؤولين وضع خطة شاملة لوقف العنف


بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

 

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق