اغلاق

مركز أبو جهاد يسلم نسخا من إصداراته لمكتبة الكلية العصرية

قام الدكتور فهد أبو الحاج مدير عام مركز أبو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة في جامعة القدس، بزيارة الكلية العصرية الجامعية في رام الله، مؤخرا. وقد هدفت الزيارة إلى


جانب من اللقاء

تسليم مكتبة الكلية نسخا من كل إصدارات المركز التوثيقية والأدبية التي أنجزها وساهم بإصدارها خلال السنوات السابقة والبالغة سبعة عشر كتابا، وكان باستقباله المهندس سامر الشيوخي رئيس مجلس أمناء الكلية العصرية الجامعية والدكتور حسن عبد الله رئيس منتدى العصرية الإعلامي .
وقد رحب المهندس الشيوخي بزيارة الدكتور أبو الحاج وشكره على مبادرته ومجهوده الهادف إلى إغناء المكتبات الفلسطينية بالمراجع المتخصصة على اختلافها والتي تساعد الباحثين والدارسين والمهتمين بالكتابة عن الحركة الوطنية الأسيرة بماضيها وحاضرها، وأضاف انه من المؤكد أن أساتذة وطلبة الكلية العصرية الجامعية سيسعدون بوجود كل هذه المؤلفات القيمة بمكتبتهم وهي ستكون الحافز لهم للكتابة أكثر عن الحركة الأسيرة .

إشراك الكل الوطني بحمل قضية الأسرى

بدوره قال الدكتور أبو الحاج إن مركز أبو جهاد يعمل كل المستطاع من اجل إشراك الكل الوطني بحمل قضية الأسرى والإسهام بالكتابة عنها والاهتمام بها، وان مجموع إصدارات المركز ستكون ركيزة أساسية في ذلك، حيث أنها تشمل الجوانب التوثيقية لسير مئات الأسرى من أزمنة مختلفة، كما تشمل إبداعاتهم الأدبية على اختلافها، وتحوي على إحصاءات وغيرها من المعلومات التي تقدم رؤية كاملة متكاملة عن واقع وماضي الحركة الأسيرة .
وأضاف إن المركز اختار البدء بتقديم إصداراته لمكتبة الكلية العصرية، ولذلك لما لها من باع طويل في إسناد مسيرة المركز والوقوف إلى جانبه ودعمه بالمستطاع لإنجاح برامجه، وان تقديم هذه الإصدارات لهو من قبيل الشكر الجزيل لعطاء الكلية ممثلة بمجلس أمنائها وإدارتها وكل العاملين بها .
وعبر الدكتور حسن عبدالله عن شكره لمبادرة المركز، متوقفا عند القيمة التاريخية الكبيرة لمجمل الإصدارات والجهود العظيمة التي بذلت لإصدارها، مؤكدا أنها ستكون كنزا ثمينا للكتاب والأدباء والمهتمين محليا ودوليا .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق