اغلاق

كفركنا تستعد لاستقبال عيد الاضحى المبارك

مع اقتراب موعد حلول عيد الاضحى المبارك ، تستعد بلدة كفركنا وسكانها ومحالها التجارية لارتداء زي العيد المبارك . عن الاستعداد لاستقبال العيد في
Loading the player...

 بلدة كفر كنا التي اصبحت حركة السير فيها مزدحمة جدا ، مع اقتراب العيد ، قمنا في موقع بانيت وصحيفة بانوراما باجراء جولة ميدانية في المحال التجارية في البلدة ، ولمسنا من وجوه المحتفلين سعادتهم بقرب حلول العيد ، والفرحة والعطاء رغم المتاعب والمشقات التي يعيشها المرء والاوضاع الاقتصادية الصعبة علما ان العيد جاء تزامنا مع المناسبات المختلفة والعودة للمقاعد الدراسية .

" زيادة العبء على العائلة "
ابراهيم مقطرن ، صاحب ازياء سوار ، قال : " بداية ننتهز الفرصة لمعايدة جميع المحتفلين بالعيد المبارك ، واشير الى انه رغم الاوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشها المواطنين في البلاد ، لا يمكن اخفاء بهجة العيد واحياء طقوس العيد ونعي جيدا ان كثرة المناسبات وعلى راسها الاعراس وعودة الطلاب مؤخرا للمدارس ستزيد العبء على كاهل العائلة ، لكن للعيد مكانة خاصة والعيد فرج وخير على الجميع ان شاء الله ".
واضاف ابراهيم مقطرن : " نأمل ان تتحسن الحركة التجارية في هذه الايام الاخيرة من بلوغ العيد واتمنى لجميع المحتفلين دوام الصحة والعافية وكل عام وانتم بالف خير".
وقال ناصر ابو طايع من محمص ابو طايع: " بداية نهنئ الجميع بحلول العيد ، التجهيزات للعيد في اوجها اذ نقوم بتجيهزاجود انواع  الحلويات والمكسرات لزبائننا ".
وأضاف ناصر ابو طايع  :" الاقبال طيب عشية اقتراب العيد ، فنحن نسعى دائما الى تقديم الافضل وسط المعاملة الحسنة والاسعار المناسبة وكل عام وانتم بخير وعافية انشاء الله".

" ضغط اقتصادي "
وقال فايز عباس ، قال : " بداية انتهز الفرصة لاعايد على ابناء الامة العربية والاسلامية بمناسبة حلول العيد ، على صعيد شخصي باشرنا في العائلات التجهيزات لاستقبال العيد اعادة الله علينا وعلى الجميع باليمن والبركات ".
واضاف فايز عباس : " استطيع القول ان العائلات العربية اصبحت تعيش بضغط اقتصادي واجتماعي ، فاصبح على الاهل عبء كبير بسبب كثرة المناسبات ، علما اننا نستقبل عيد الاضحى المبارك بعد فترة المناسبات والعودة الى المدارس لكن العيد خير وفرج على الجميع".
وختم فايز عباس حديثه متمنيا لجميع المحتفلين ان يعم العيد عليهم بالسعادة والسلام والانتباه على سلامة ابنائهم في الاعياد .

" العيد جاء متزامنا مع بدء العام الدراسي "
وقال فادي هياجنة من مخبر الطابون ( رضا ) كفركنا : " ما اجمل ان يأتي العيد بخير ومحبة وسلام ، استعداداتنا مكثفة لاستقبال العيد ونشعر في هذه الايام وثيرة ارتفاع الحركة التجارية في البلدة، علما ان العيد جاء تزامنا مع الاعراس وتجهيز الابناء الطلاب للمقاعد الدراسية ".
واضاف فادي هياجنة : " لكن رغم كل الظروف التي يمكن ان تحيط بالمرء فالعيد فرح ومحبة وخير خاصة ان الاطفال هو اصحاب العيد ، واتمنى ان يعيد جميع اطفال العالم بمحبة وامان وان يعم السلام بين الجميع وكل عام وانتم بالف خير ".


فايز عباس





بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق