اغلاق

ابو بكر: تناقضنا الأساسي مع المشروع الإمبريالي الصهيوني

أكد تيسير ابو بكر عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية "لا شك أن القضية الفلسطينية هي المستهدفة الاولى مما تتعرض له المنطقة


تيسير ابو بكر

من قبل المشروع الامبريالي الاستعماري الشامل، الذي يسعى لحماية إسرائيل التي تقوم بتنفيذ مخططات الامبريالية الأمريكية في المنطقة" .
ورأى ابو بكر في حديث مع لوسائل الاعلام "ان ما تتعرض له المنطقة من هجوم امبريالي استعماري  هو محاولة إعادة الاستعمار القديم، بعد طرح  نظريات الشرق الأوسط الجديد والفوضى الخلاقة، وضمن إطار هذه الاستراتيجية بدأت تطرح سيناريوهات وأطروحات تستهدف تفتيت وتجزئة المنطقة ومحاولة استغلال التناقضات الموجودة في داخلها ، لذلك فنحن تواجه مخططا تقسيميا تفتيتيا يتجاوز سايكس بيكو فالمطلوب المزيد من التفتيت، والتقسيم عبر استثمار مشاكلنا الداخلية وتحديداً النزاعات الطائفية والمذهبية، والعمل على تصفية القضية الفلسطينية، كقضية جوهرية بالنسبة للعرب، في هذا الإطار، هناك محاولة لجعل إسرائيل الدولة الإقليمية الأولى المسيطرة اقتصادياً وعسكرياً وأمنياً، خصوصاً وأنها تمتلك طموحات للعب دور الشريك للإمبريالية الأمريكية في المنطقة وليس التابع، لذلك نحن أمام خطر جسيم يتهدد الأمن القومي للمنطقة برمتها، وتصفية القضية الفلسطينية والقضاء على المقاومة ، وتمهيد الطريق لفرض ما يسمى بالشرق الأوسط الكبير، هذا المخطط الشامل يستهدف تحويلنا إلى عبيد للرأسمال العالمي وجعل المنطقة تحت السيطرة الأمريكية بشكل تام" .
ورأى ابو بكر "ان هذه التطورات تطرح علينا تحديات كبيرة، وعملية بحث شامل في العمق عن سبيل توحيد طاقاتنا وجهودنا لمواجهة هذا المخطط الذي يستهدف أبناءنا وأجيالنا اللاحقة،  نحن فعلاً أمام خطر شديد وداهم يتطلب رسم استراتيجية مجابهة شاملة لهذا المخطط، وهذا يتطلب منا ان لا نفقد البوصلة، فإن تناقضنا الرئيسي مع المشروع الصهيوني وهناك ضرورة أن نتلاحم جميعاً في مواجهة هذا المشروع" .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق