اغلاق

المطران عطا الله حنا يلتقي ابناء الرعية الارثوذكسية في بيت لحم

بمناسبة الأول من ايلول حسب التقويم الشرقي، وهو بدء السنة الطقسية الكنسية، أقام المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس


المطران عطا الله حنا

أمس نشاطا روحيا شارك فيه عدد من أبناء الشبيبة الارثوذكسية وابناء الرعية في منطقة محافظة بيت لحم (بيت لحم وبيت ساحور وبيت جالا).
ابتدأ النشاط في كنيسة المهد حيث اقيمت صلاة خاصة في مغارة الميلاد، حيث رفع سيادة المطران "الصلاة والدعاء من اجل تحقيق العدالة والسلام في بلادنا وفي مشرقنا العربي"، ومن ثم انتقل الجميع الى دير حقل الرعاة حيث كان هنالك حديث روحي لسيادة المطران، قدم خلاله بعضا من التوجيهات الروحية لابناء الرعية .
وتحدث سيادته عن "أهمية الوقت في حياة الانسان"، وقال :" بأن الانسان المؤمن مطالب بأن يكون منظما ومرتبا في اوقاته وفي مواعيده فالزمن يجري والوقت يذهب وعلينا ان نستغل هذه الاوقات من اجل كل ما هو مفيد وطيب .
الكثيرون من ابنائنا نراهم منهمكين في امور دنيوية فهم يعطون اوقاتا طويلة لاشياء بعضها مهم والبعض الاخر غير مهم ، وانا اود ان اتساءل اين هو المسيح من كل ذلك ، هل له حضور في حياتنا ؟ أم انه مغيب بفعل الخطيئة والاهمال والتقصير وعدم الانتباه ، ان حضور المسيح في حياتنا هو الذي يعطي لحياة كل واحد منا نكهة خاصة هي البركة والتعزية والقوة" .



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق