اغلاق

رئيس بلدية الناصرة: ندعو للتحلي بالصبر ونشر المحبة والسلام

على اثر الجريمة الاخيرة في مدينة الناصرة في ثاني ايام عيد الاضحى المبارك والتي راح ضحيتها الشاب عامر نفافعة، اصدرت بلدية الناصرة ورئيس البلدية علي سلام بيانا،

وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما يستنكرون من خلالها الجريمة وكل ظواهر العنف المتفشية في الوسط العربي ويدعون للعمل على جمع السلاح ونشر المحبة والسلام بين الجميع .
وجاء في البيان الصادر عن رئيس بلدية الناصرة علي سلام وبلدية الناصرة :" رئيس بلدية الناصرة علي سلام يدعو الاهل في مدينة الناصرة وكل الوسط العربي بالتحلي بالصبر والحفاظ على اللحمة الاجتماعية وزرع المحبة ، مقتديا بقول الرسول عليه الصلاة والسلام " ألا أدلكم علي شيء إن فعلتموه تحاببتم أفشوا السلام بينكم " ((والكلمة الطيبة صدقة)) وايضا بقول السيد المسيح عليه السلام :" أحِبُّوا بَعضُكم بَعضاً كما أحببتُكم ". لذلك علينا استخدام الكلمة الطيبة التي تهدء النفوس وتبعدنا عن الغضب وعدم استخدام لغة السلاح والقتل" .
واضاف البيان :" ان ما يحصل في المجتمع العربي عامة وفي مدينة الناصرة الحبيبة خاصة ، انه لامر مقلق وتعدى الخطوط الحمراء كلها حتى انه وصل الى الخط الاسود ، شباب ابرياء من خيرة ابناء المدينة تهدر دماؤهم عبثا لامور كان بالامكان تجاوزها بكلمة طيبة كلمة رئيس البلدية علي سلام التي يرددها دائما " الله يسامحك" نقولها بصدق وتنهي اشكالا قد يتفاقم الى عداوة دم تدوم لسنوات طويلة ".
وتابع البيان :" نستفيق كل يوم على خبر تقشعر له الابدان ، خلاف بسيط ادى الى قتل انسان شريف يعمل لكسب لقمة العيش وبناء المستقبل ، واخر خبر هز المدينة كان مقتل المأسوف على شبابه الشاب عامر نفافعة ،  شاب في ريعان عمره عمل بكد ونشاط خارج البلاد وعاد اليها ،  ليكوّن عائلة ويعيش في كنف اهله وبلده وناسه ، ولكنه لقي حتفه اثر خلاف كان بالامكان احتواءه بكلمة طيبة بكلمة الله يسامحك تخرج من القلب ولكن الكلام الطيب استبدل بالرصاص الاعمى الذي لا يفرق ويزرع الحقد والدمار والانتقام بين الناس ".

" نحن بشر نؤمن بالله عز وجل والذي قال في كل الكتب السماوية بانه ينبذ العنف والقتل ويدعو الى المحبة والايمان"
واكد رئيس بلدية الناصرة علي سلام في بيانه :" نحن بشر نؤمن بالله عز وجل والذي قال في كل الكتب السماوية بانه ينبذ العنف والقتل ويدعو الى المحبة والايمان . رئيس البلدية يعمل ليل نهار كي يحسن ويطور المدينة ويرفع من مستوى المعيشة ولكن ما يقض مضجعه هو حادث قتل لاشخاص ابرياء في المدينة ".
وجاء في البيان :" قال ويقول ان الامن والامان اولا ونريد مدينة يعيش اهلها بسلام ، باب منزله وبلديته مفتوح للجميع من اجل زرع المحبة والعيش الامن وان كل ابناء المدينة اولاده ويسهر على راحتهم ، وعليه فان رئيس اللبلدية يعمل ليل نهار من اجل تهدئه الخواطر وتثبيت الامن والامان بين الناس ، وقد عقد جلسة مجلس بلدي طارئة في الاول من الشهر الحالي لبحث ظواهر العنف وايجاد الادوات اللازمة لوقف تفاقم هذه الظاهرة ، ودعا اليها قائد شرطة المدينة لكي يتحمل المسؤولية ويعمل مع رئيس البلدية للحد من هذه الظاهرة المقلقة ، وكذلك طالب قائد الشرطة باتخاذ خطوات صارمة لجمع السلاح غير المرخص وتكثيف الدوريات الشرطية في المدينة بما فيها ادخال قوات ووحدات خاصة تعمل على تنظيف المدينة من ظاهرة السلاح غير المرخص.  وفي نفس السياق فقد ابرق رئيس البلدية للمفتش العام للشرطة روني الشيخ ، لعقد جلسة خاصة يطالبه فيها بالعمل الجاد من اجل جمع السلاح المتفشي في كل الوسط العربي ".
واختتم البيان :" رئيس بلدية الناصرة السيد علي سلام يناشد كل اهل المدينة شباب وصبايا وامهات واباء وشيوخ كي يضعوا ايديهم معه من اجل العمل على ارجاع المدينة مدينة الناصرة ، مدينة المحبة والتآخي والسلام هذه المدينة العالمية التي ينظر اليها كل العالم بان تعود الى سابق عهدها وتزرع المحبة والسلام بين الناس . الناصرة بخير يعني كل الوسط العربي بخير
اولئك اولادنا وهذه مدينتنا دعونا سوية نزرع المحبة وننبذ العنف.  اخوكم رئيس البلدية علي سلام" .

بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق