اغلاق

بالفيديو: هكذا أُعدم أشهر جاسوس إسرائيلي في سوريا

تناولت وسائل إعلام عربية وعبرية، مؤخرا، مشاهد فيديو وثّقت إعدام أشهر جاسوس إسرائيلي في سوريا يوم 18/05/1965، هو الجاسوس ايلي كوهين. ووفقا للمصادر
Loading the player...

الإسرائيلية فإن مجموعات مسلحة سورية حصلت على التسجيل المصور بعد سيطرتها على مكتب للتلفزيون السوري.
ويظهر التوثيق إلي كوهين المعروف عربيا تحت اسمه المستعار (امين ثابت )، معلقاً بعد إعدامه شنقا وسط العاصمة دمشق في ساحة المرجة، كما يظهر مشهد إنزال جثته من على المشنقة.  وكانت الساحة مكتظة بمن شاهدوا عملية الإعدام .

الرواية السورية لأشهر جاسوس إسرائيلي تم الكشف عنه
ووفقا للمصادر السورية فإن "إلياهو بن شاؤول كوهين هو الاسم الأصلي  للسوري ( كامل أمين ثابت ) الذي أعدم بتهمة الخيانة عام 1965 وهو شخص يهودي ولد وعاش في مصر ثم سافر الي إسرائيل عام 1955.
ورأت المخابرات الإسرائيلية انه يصلح ان يكون جاسوسا، فجندته وعلمته اللهجة السورية ثم تم ارساله إلى الأرجنتين ليعيش حياة الأثرياء السوريين ويقيم المآدب العامرة للسفير السوري -الذي أصبح رئيس سوريا فيما بعد ( أمين حافظ )- وللجالية السورية هناك . ولما عاد امين حافظ الى سوريا وأصبح رئيساً، رجع ‘كامل امين‘ وقدمه الرئيس على انه سوري وطني يحب البلد. وكان يظهر انه متديّن".
زاد نفوذه وأصحابه من قواد الجيش السوري ووصل  به الحد انه كان مرشحا لمنصب وزير الدفاع  حتى تم الكشف عنه وإعدامه.
 وهناك روايتان للكشف عن هويته، الأولى ان المخابرات السورية رصدت رسائل مشفرة في منزله والاخرى من المخابرات المصرية ان الجاسوس المصري في إسرائيل في حينه رأفت الهجان، هو من كشف عنه لانه كان يعرفه حينما هاجر لإسرائيل ويعرف انه يهودي.





لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق