اغلاق

هل تلغي جامعة بيرزيت الفصل الدراسي بسبب اضراب الطلاب؟

دخلت أزمة جامعة بيرزيت يومها ال 29 دون الوصول الى حل وسط بين مجلس اتحاد الطلبة وإدارة الجامعة. ويواصل مجلس الطلبة اغلاق بوابات الجامعة ويمنع دخول الإدارة


مجموعة صور من الجامعة

والموظفين، كما يعتصم عدد من الطلبة داخل الحرم الجامعي.
وقالت عمادة شؤون الطلبة في جامعة بير زيت، الخميس، "إن الخطر يتهدد بإلغاء الفصل الدراسي الأول في الجامعة في ظل استمرار اضراب الطلبة عن الدوام احتجاجا على رفع الأقساط".
وناشدت "بإيقاف الاغلاق القسري لأبواب الجامعة فوراً، والدخول في حوار مع ادارة الجامعة التي ترحب باي مبادرة ايجابية لحل هذه الأزمة".
كما أصدرت جامعة بيرزيت بياناً جاء فيه: "في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها جامعة بيرزيت واستمرار إغلاق الجامعة بشكل قسري لليوم السابع والعشرين على التوالي، وفي ظل عدم نجاح المبادرات التي قامت بها نقابة العاملين رغم التعاطي الإيجابي معها جميعاً من قبل إدارة الجامعة، وإذ يثمن المجلس الدور الذي قامت به النقابة لإيجاد حل منصف للأزمة بما يحفظ مصالح الطلبة، ويحافظ على جامعة بيرزيت مؤسسة وطنية مستقلة ورائدة، فقد قرر مجلس الجامعة في جلسته الطارئة المنعقدة يوم الأربعاء 21 أيلول 2016 في مبنى مجلس الأمناء برام الله ما يلي:
1-استنادا إلى المادة 23(ب) من نظام الهيئة الأكاديمية، والتي تجيز لمجلس الجامعة إعطاء الإجازة السنوية في غير موعدها في ظروف استثنائية طارئة، اعتبار أعضاء الهيئة الأكاديمية ومساعدي البحث والتدريس في إجازة وذلك ابتداءً من صباح يوم السبت 24/9/2016.

2-نظراً للظروف الاستثنائية الحالية، تبدأ الإجازة السنوية للموظفين الإداريين والفنيين اعتباراً من صباح يوم السبت 24/9/2016.

3-يستثنى من البندين (1) و (2) أعلاه من يكلف بالقيام بمهام محددة بطلب من نائب الرئيس المعني.

4-إلغاء الدورة الصيفية للعام الأكاديمي 2016/2017". الى هنا نص البيان.

ممثلو الكتل الطلابية: " مستمرون في الاضراب حتى تحقيق المطالب"
من جهتهم، أعلن ممثلو الكتل الطلابية في الجامعة، أنهم دخلوا في اضراب مفتوح عن الطعام لليوم الرابع على التوالي، مؤكدين استمرارهم في الإضراب لحين تحقيق مطالبهم.
ودعا المجلس إدارة الجامعة "إلى التعامل بجدية مع مضمون الأزمة الحالية، بعيداً عن المهاترات الإعلامية ومحاولة الضغط بطرق التفافية على الطلبة"، مطمئنين كافة الطلبة "أن الدورة الصيفية لم تتعرض لخطر الإلغاء ولا التقليص".
وحمل المجلس والكتل إدارة جامعة بيرزيت "مسؤولية تعطيل الفصل الدراسي"، وحملها المسؤولية الأخلاقية "عن حياة الطلبة المضربين عن الطعام، بسبب تعنتها أمام مطالب الطلبة المحقة، ووقوفها موقف الند لطلبتهم بدلاً من الاعتزاز بموقف الطلبة الواعي المثقف المبني على خطاب العقل والفكر والاحترام المتبادل".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق