اغلاق

يتوجب التعاون مع السطات المحلية لاحلال التغيير المنشود

يكثر الكلام والبلبلة في هذه الايام المباركة حول العديد من المشاكل منها الصغيرة ومنها الكبيرة في بلدي الطيرة. وصلتني بعض التساؤلات تستفسر :


مجدي القاسم


 ماذا قمنا لأجل بلدي وهنا اجيب على بعض النقاط لوضع النقاط على الحروف.
* في موضوع المساجد كان قد قُدم لي طلب من البلدية قبل اربعة اشهر لتخصيص ميزانية لتوفير وظيفة كاملة من وزارة الاديان (ملاك) لجميع المساجد (امام ومقيم صلاة).
- تقدمت بطلب الى وزير الاديان دافيد ازولاي لتخصيص الميزانية ووافق على الامر على ان يكون بعد تمرير ميزانية الدولة.
* بموضوع المدارس الثانوية ، تسلمت بعض الشكاوى وكلها تطالب بإرجاع المدارس للبلد.
- تقدمت بطلب مع النائب اكرم حسون بجلسة مع وزير التعليم والمديرة العامة للوزارة ، وتمت الموافقة على ان تكون بعد عيد الاضحى المبارك.
* بموضوع الخارطة الهيكلية ، استلم عضو الكنيست اكرم حسون الذي انا مستشاره منصب المسؤول عن لجان التخطيط والبناء في الوسط العربي واصدر امرا فوريا بالموافقة على جميع الخرائط المفصلة خلال ستة شهور فقط في حال تقديمها.
* بشأن البيوت المهددة في الهدم ، أقيمت جلسة مع المستشار القضائي لحثه على عدم اصدار امر هدم لاي بيت.
* في موضوع هبوط نسبة مستحقي البجروت ، نحن بصدد اجراء لجنة تحقيق شاملة في الكنيست حول الموضوع.
* بشأن الرياضة والفريق الطيراوي ، تقدمت بطلب لرئيس بلدية الطيرة بتعيين مديً لقسم الرياضة والتزمت بتمرير جميع الميزانيات المطلوبة لعدة مسؤولين من البلد ولم الق اي رد يُذكر.
اعزائي ، من اجل العمل البلدي يتوجب ان يكون تنسيق وعمل مشترك بيني وبين السلطة المحلية ، وهذا ما طلبته فعلاً! ، ارجو ان يكون هذا الامر بالسرعة القصوى لما فيه مصلحة لبلدنا الحبيب.
* اما بشأن السؤال عن ماهية وظيفتي بالكنيست فأنا مستشار عضو الكنيست د. اكرم حسون (حزب كلنا) لشؤون الشباب.
وبهذه المناسبة اتقدم لجميع اهلنا بالتهنئة الحارة واتمنى للجميع عيداً مباركاً اعاده الله علينا وعليكم بالخير واليمن والبركات وكل عام وانتم بخير.

هذا المقال وكل المقالات التي تنشر في موقع بانيت هي على مسؤولية كاتبيها ولا تمثل بالضرورة راي التحرير في موقع بانيت .
نلفت انتباه كتبة المقالات الكرام ، انه ولاسباب مهنية مفهومة فان موقع بانيت لا يسمح لنفسه ان ينشر لكُتاب ، مقالات تظهر في وسائل اعلام محلية ، قبل او بعد النشر في بانيت . هذا على غرار المتبع في صحفنا المحلية . ويستثنى من ذلك أي اتفاق اخر مع الكاتب سلفا بموافقة التحرير.
يمكنكم ارسال مقالاتكم مع صورة شخصية لنشرها الى العنوان:
panet@panet.co.il.



لمزيد من زاوية مقالات اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق