اغلاق

عباس ‘يربك‘ القائمة المشتركة:مشاورات حول المشاركة بجنازة شمعون بيرس

فيما تثار تساؤلات حول مشاركة الأعضاء العرب، وخاصة نواب القائمة المشتركة في جنازة الرئيس التاسع لدولة إسرائيل شمعون بيرس، غرد النائب ايمن عودة على موقع


جانب من التعقيبات على تغريدة عودة

التواصل الاجتماعي، شارحا موقفه من الرئيس الإسرائيلي التاسع  الراحل شمعون بيرس. وكتب عودة :" ان ذكرى بيرس بين الجمهور
العربي
مختلفة عن الرواية التي قدمت في الايام الأخيرة، وانا اعي تعقيد هذه الرسائل وصعوبة فهمها، وصعوبة سماعها.
 فقط بعد وفاته يمكن القول في حق بيرس ان سنوات الـ 90 تنقسم الى محورين ايجابيين وهاميين، الاتجاه نحو السلام وبناء شراكة مع ممثلي الجمهور العربي، وبعدها صوت 90% من الجمهور العربي شمعون بيرس (انتخابات رئاسية) ، وفي المقابل معارضتنا الشديدة لرجل الأمن والاحتلال وبناء المستوطنات، ومن جلب السلاح الذري الى الشرق الاوسط ، وللأسف كرئيس دولة دعم في حياته رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وسياسته".

هل احرج اعلان عباس المشاركة في جنازة بيرس اعضاء المشتركة ؟
ويفيد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، نقلا عن مصادر مطلعة، ان "مشاورات تجري بين قادة القائمة المشتركة ، وممثلي الأحزاب التي تركب القائمة المشتركة للبت في موضوع المشاركة او رفض المشاركة في جنازة الرئيس الإسرائيلي التاسع شمعون بيرس ، وخاصة بعد اعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس نيته المشاركة في الجنازة، ما يضع القائمة المشتركة امام رأي عام إسرائيلي يهودي يظهرهم بثوب التطرف اكثر من الرئيس الفلسطيني".
أضاف المصدر:" ومن جانب آخر يذكر قسم كبير من الجمهور العربي انه ابان انتخابات 1996 ورئاسة بيرس للحكومة بادر الى حرب لبنان التي تسببت ، بما يعرف بمجزرة قانا وشراكته كقائد بارز في حزب العمل في احداث اكتوبر 2000 التي استشهد فيها 13 شابا عربيا من الداخل ، والتي تزامنت مع حكومة حزب العمل برئاسة ايهود باراك ، علما ان الذكرى ال 16 لهبة القدس والاقصى، تصادف يوم السبت القادم ، أي يوما واحدا بعد جنازة بيرس ".



النائب ايمن عودة



تصوير AFP

























لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق