اغلاق

أول مشروع في الوسط العربي لبناء مستشفى تمريضي بالناصرة

انطلاق المشروع الأول والأكبر لبناء مستشفى تمريضي في الناصرة بحجم استثمار مالي يُقدر بحوالي 100 مليون شيكل. يدور الحديث عن إحدى المشاريع الأكبر في إسرائيل


الصورة لتوضيح فقط

بشكل عام ومنطقة الشمال بشكل خاص لمشروع بناء في مجال الصحة. المشروع, وهو عبارة عن مبادرة وثمرة تعاون بين رجل الأعمال النصراوي سامر خطبا والذي يُمثله المحامي أوري شيلا شريك مؤسس في مكتب أ. شيلا وشركائه وبين شركة بوريس لاڨين الناصرة م.ض. والتي يُمثلها المحاميان ڨيلي يتسحاقي وشلومي بردوجو.
يقع المشروع الجديد في المدخل الشمالي لمدينة الناصرة بالقرب من شارع رقم 700 مع وجود وسائل مواصلات متاحة اليه تشمل على القطار أيضاً. سوف يتم بناء المشروع على قطعة أرض مساحتها حوالي 6 دونم وسوف يشمل على 8 أقسام تمريضية تشمل على أقسام خاصة بالأشخاص الذين يعانون من الاضطرابات النفسية, المشروع مكون من 10 طوابق من بينها 4 طوابق لمواقف السيارات, 2 طوابق لمركز تجاري و-4 طوابق لمستشفى تمريضي, بركة علاجية, مركز تجاري وترفيهي بمساحة بناء تصل الى حوالي 35 ألف متر مربع.
كما هو معروف, حتى يومنا هذا لا يوجد في مدينة الناصرة مستشفى تمريضي حيث يضطر سكان الناصرة للحصول على هذه الخدمات في المدن الأخرى. وفقاً لما قاله المحامي أوري شيلا شريك مؤسس في مكتب أ. شيلا وشركائه والذي يُمثل المبادرة في المشروع الجديد في الناصرة, فإن هذا المستشفى سوف يوفر لأول مرة حلول مناسبة لكبار السن في الناصرة والمنطقة بالإضافة الى خلق أماكن عمل جديدة.
هذا وقد توجه المبادرون للمصمم المعماري نظمي شحادة من أجل تحضير خطة رئيسية للمشروع, والذي حصل على دعم بلدية الناصرة. وفقاً لأقوال المصمم المعماري شحادة فإنه سوف يتم بناء هذا المشروع في المدخل الشمالي للمدينة بالقرب من حي الصفافرة السكني حيث سوف يتم الحرص على تخطيطه بشكل عصري يتناسب مع المحيط بدون أية مميزات لمستشفى مخصص لجيل الشيخوخة.
ووفقاً لأقوال السيد أحمد جبارين, مهندس مدينة الناصرة: "مشروع بناء مستشفى تمريضي جديد هو أحد المشاريع الأكبر والأكثر أهمية التي تعمل مدينة الناصرة على دعمه. تشمل مدينة الناصرة, أكبر مدينة عربية في إسرائيل, على حوالي 90 ألف مواطن ولا يوجد حتى الآن في منطقة الشمال أية حلول لخدمات الصحة والخدمات التمريضية للسكان المسنين. سوف يندمج مشروع انشاء مستشفى تمريضي في النسيج البلدي الآخذ بالتطور في مدينة الناصرة مع توفير الحلول لاحتياجات البيئة. حسب تقديرنا فإنه حتى نهاية العام سوف يكون بمقدورنا مصادقة الخطة حسب قوانين التخطيط والبناء وخلال عامين سوف تبدأ مرحلة التنفيذ".

بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق