اغلاق

اتهام سلمان عامر رئيس مجلس جولس بقتل منير نبواني عمدا بساحة المجلس

قدمت النيابة العامة في لواء حيفا للمحكمة المركزية في المدينة لائحة اتهام ضد رئيس مجلس جولس سلمان عامر ( 54 عاما ) ، ونسبت له "تهمة القتل عمدا ،
كاميرات المراقبة ترصد لحظة اطلاق النار
Loading the player...
رئيس مجلس جولس في قاعة المحكمة اليوم تصوير فرات نصار القناة 2
Loading the player...

 وتشويش مسار قضائي ، وطلب تمديد اعتقاله حتى نهاية الاجراءات القضائية بحقه" ، كما افادنا المتحدث بلسان وزارة القضاء في لواء حيفا والشمال المحامي امير صغير.
وجاء في لائحة الاتهام :" على خلفية نزاع بين المرحوم منير نبواني ورئيس المجلس المحلي سلمان عامر ، والذي توصل بموجبه المرحوم ان رئيس المجلس لا ينبغي له الاستمرار في منصبه اخذ يرسل له رسائل وطلب ان يعلن استقالته من منصبه ، غير ان رئيس المجلس لم يجيب على رسائله ، وفي يوم 24/08/2016 قرابة التاسعة صباحا وصل المرحوم الى بناية المجلس المحلي وطلب لقاء الرئيس دون ان يرتب لقاء مسبق معه ، وبعد رفض الرئيس لقائه اقتحم ديوان الرئيس وشرع يشتمه ويطلب منه الاستقالة ، في المقابل حاول رئيس المجلس تهدئته ولكنه واصل صراخه وقال ( اطلق النار علي هيا) وكذلك قام المرحوم بالقاء كأس تجاه الرئيس ووصلت الشرطة بعد ذلك وقامت بتهدئة الاوضاع وقال المرحوم انه يريد فقط الحديث مع رئيس المجلس".

 "وعدتني بشيء ولم تنفذ يا كلب . وسافعل الكثير اليوم ولا انصحك بدخول المجلس لاني قادم اليك"
ووفقا للائحة الاتهام :" فان المرحوم ارسل في الساعة 8:23 مجددا لرئيس المجلس صباح يوم الجريمة  05/09/2016 رسالة قال فيها  ‘وعدتني بشيء ولم تنفذ يا كلب . وسافعل الكثير اليوم ولا انصحك بدخول المجلس لاني قادم اليك‘ ،
وبعد ذلك في الساعة الـ 8:36 من يوم الجريمة وصل رئيس المجلس سلمان عامر الى موقف المجلس المحلي بسيارته وفورا بعد ذلك وصل المرحوم حاملا عصا وتوجه لسيارة رئيس المجلس الذي كان لا زال داخل السيارة وبدء يضرب على السيارة ويقول يجب ان يموت ، ووصل الى المكان احد عمال المجلس في محاولة للفصل بينهما وفي الاثناء خرج رئيس المجلس المحلي سلمان عامر من سيارته واطلق عدة عيارات نارية من مسافة قريبة جدا تجاه الجزء العلوي من جسد المرحوم ، وبعد ان افلتت العصا من يد المرحوم ومحاولة عمال المجلس ابعاد الرئيس لمنع مواصلة اطلاق النار اقترب رئيس المجلس اكثر من المرحوم واطلق عيار ناري على جسده العلوي والرأس متسببا بوفاته ، وانهت لائحة الاتهام ان رئيس المجلس اطلق بالمجمل 7 رصاصات تجاه الجزء العلوي من جسد المرحوم بما فيها تجاه الرأس بهدف قتله ، بعد ان قرر قتله ، وتوفي المرحوم بسبب ضرر كبير للقلب اثر رصاصة اخترقت القلب كما زاد ضرر كبير على الدماغ من عيارين ناريين اخرين" ، وفق ما جاء في لائحة الاتهام .

المحامي باسل فلاح :" متمسكون بان القتل دفاعا عن النفس وليس منطقيا التخطيط للجريمة"
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع المحامي باسل فلاح محامي رئيس مجلس جولس سلمان عامر قال :" ان موكلي متمسك في دفاعه ان اطلاق النار من قبله كان بدافع الدفاع عن النفس ، كما نرفض ما جاء في لائحة الاتهام انه موكلي خطط لتنفيذ القتل ، وليس منطقيا اصلا نسب تهمة التخطيط للقتل لان الحادث مصورا ويبدو واضحا وجليا فليس من المنطقي ان يخطط انسان لقتل هو اصلا لم يتوقعه ، فما قام به موكلي ، جاء ردا على الاعتداء عليه".


رئيس مجلس جولس في قاعة المحكمة اليوم،  تصوير: فرات نصار -القناة 2








صور من الفيديو الذي نشرته وسائل الاعلام




مجموعة صور من مكان الحادث






 رئيس مجلس جولس في قاعة المحكمة خلال تمديد اعتقاله










المرحوم منير نبواني


رئيس مجلس جولس المحلي سلمان عامر


اقرأ في هذا السياق:
شاهدوا بالفيديو: رئيس مجلس جولس يطلق النار على نبواني ويرديه قتيلا، الشرطة:‘سيُتهم بالقتل المتعمد‘
رئيس مجلس جولس يسلم نفسه للشرطة بشبهة اطلاق نار على المقاول منير نبواني بساحة المجلس وقتله
غدا: تمديد اعتقال رئيس مجلس جولس بشبهة القتل
بالصور: المحكمة تمدد اعتقال رئيس مجلس جولس لاسبوع

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار كفر ياسيف والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق