اغلاق

نتنياهو يهنئء المواطنين بالسنة العبرية ويشير لسياسة حازمة

عمم مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، تهنئة باسمه تضمنت مجموعة من الرسائل، بمناسبة رأس السنة العبرية الجديدة.
Loading the player...

جاء في رسالة التهنئة: "أيها المواطنون الإسرائيليون، أتمنى لكم عاماً سعيداً. ها اننا ندخل العام الجديد بعد مرور أسبوع تختلط فيه مشاعر الحزن والشوق إلى الراحل شمعون بيريز رحمه الله الرئيس التاسع لدولة إسرائيل.
 وقد ودعنا شمعون من باب الحزن والتكريم والامتنان العميق لمساهمته الضخمة في تكريس قوة دولة إسرائيل وضمان مستقبلها.
 وكان شمعون جزءاً من قصة حياتنا التي تشملنا جميعاً، وكان يمثل بامتياز الأمل في مستقبل أفضل. ها أنني أيضاً، عند انطلاق السنة الجديدة، يملأني الأمل أكثر من أي وقت مضى.
لا أتناول هنا صدفة التفاحة بالعسل [من تقاليد عيد رأس السنة العبرية إيحاءً بتمنيات حلوّ العام الجديد]، وعليه أرجو أن أتقاسم معكم ‘العسل‘ كما شهده العام المنقضي.
إذ تولّينا خلال هذا العام قيادة دولة إسرائيل منتهجين سياسة واضحة وحازمة ما جعلنا نحقق الكثير من الإنجازات.
ويأتي في مقدمة الأمور وطليعتها قيامنا بحماية الأمن وتحصين الحدود وخفض حالات التسلل غير القانوني إلى الأراضي الإسرائيلية وجعلها تقارب الصفر، فضلاً عن تعزيز الاقتصاد،
حيث تمكّنا بفضل النمو من زيادة رقعة المعونات المقدمة للشرائح الضعيفة من المجتمع".

"تعزيز موقع إسرائيل"
أضاف نتنياهو:" كما أننا نجحنا في تعزيز الموقع الإقليمي والدولي لإسرائيل.
لعلكم تعلمون بأنني أعقد كل يوم تقريباً اجتماعات مع قادة من العالم يريدون تعزيز الروابط بين دولهم وإسرائيل.
 وقد حافظنا، بل عززنا، العلاقات الخاصة مع الولايات المتحدة ووقعنا معها أكبر اتفاقية أمنية في تأريخها من حيث تقديمها المساعدات الأمنية لأي دولة.
لقد وسّعنا شبكة المواصلات التي تربط بين أجزاء البلاد بالطرق والجسور والسكك الحديدية والأنفاق وتحويلات الطرق
وها أنكم تشهدون على ذلك بعيونكم لدى سفركم على طرقات البلاد.
كما أننا استثمرنا في تنمية مناطق شمال البلاد وجنوبها وإيصالها بأواسط البلاد الأمر الذي زاد من الطلب على الإقامة فيها.
وتقضي رؤيتي بإلغاء مصطلح "المناطق المحيطية" تدريجياً وربط كافة مناطق البلاد ببعضها البعض.
لقد سعينا لترقية مستوى تعليم الأطفال كونهم يمثلون مستقبلنا.
كما شجعنا تنوّع تمثيل المزيد من الشرائح السكانية في الثقافة الإسرائيلية.
واعتمدنا أيضاً خطة الإصلاحات الرامية إلى دمج المواطنين العرب، حيث أرغب في أن يكون جميع المواطنين الإسرائيليين دون استثناء جزءاً من قصة النجاح الإسرائيلية.
ها أنني وجميع وزراء الحكومة حريصون على العمل الدائم من أجل الارتقاء بالدولة وتعزيزها وإعمارها وكذلك من أجل تمكينكم، أيها المواطنون الإسرائيليون".

إنجازات وتحديات
تابع نتنياهو:" لقد حققنا الإنجازات العديدة لكن ما زالت هناك تحديات هامة تواجهنا.
ولم يتم حل كافة المشاكل، ونحن على علم بذلك، حيث نعمل على القيام بما يلزم.
أرجو أن أتقدم إليكم بهذا الوعد: سوف نواصل خلال العام القادم أيضاً جهودنا الجبارة نحو إعمار البلاد وتطويرها وتشجيع اقتصادها وحماية أمنها وتسهيل حياتكم والعمل من أجل مستقبلكم هنا في دولة إسرائيل، في أرض إسرائيل.
إن المعجزة الصهيونية ها هي مضيئة وستظل مضيئة، ولا تشمل بضوئها حياتنا فحسب بل المنطقة بأسرها، لا بل العالم أجمع.
اذ لدينا الكثير مما نفتخر به.
إنني فخور بدولة إسرائيل وبكم حيث تشاركونني هذه الرؤية الكبرى والنجاح الباهر.
أتمنى لكل واحد منكم ولأبناء عائلاتكم سنة من الازدهار والنمو والتعاظم والنجاح والأمن، راجياً أن تكون أيضاً بحول الله سنة من السلام.
كل عام وأنتم بخير وخاتمة سعيدة للسنة الجديدة". نهاية اقوال نتنياهو"


رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو - تصوير : AFP          



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق