اغلاق

صيدم يشارك طلبة مدرسة النبي صموئيل الطابور الصباحي

شارك وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، طلبة مدرسة النبي صموئيل المحاصرة، الواقعة في شمال غرب القدس، فعاليات الطابور الصباحي، والإذاعة المدرسية، ومراسم رفع العلم،


مجموعة صور من الزيارة

والاستماع للنشيد الوطني؛ تأكيداً على " دعمه للمدارس المستهدفة نتيجة ممارسات الاحتلال وسياساته الاستيطانية، وتواصله الدائم مع الميدان التربوي والإطلاع على واقع التحديات والاحتياجات".
وشدد د. صيدم على " أهمية هذه الزيارة التي حملت عدة دلالات ورموز من أبرزها التأكيد على حق الأطفال في العيش بحرية وكرامة، والوصول إلى مدارسهم دون خوف أو تهديد، مشيداً بصمود الأهالي وثباتهم فوق أرضهم وإصرارهم العنيد؛ لتعليم أبنائهم وتمسكهم برسالة العلم والمعرفة على الرغم من حصارهم وعزل قريتهم وحرمانهم من حرية التنقل والحركة".
وتفقد صيدم مرافق المدرسة، واستمع لمطالب العاملين فيها، مؤكداً " أن الوزارة ستعمل على تلبية الاحتياجات ضمن برامجها وإمكاناتها، وستبذل قصارى جهدها في سبيل حماية التعليم خاصة في مثل هذه المناطق".
ورافق الوزير في هذه الزيارة، مدير عام وحدة شؤون القدس ديما السمان، ومدير تربية القدس سمير جبريل، ورئيس قسم العلاقات العامة والإعلام في المديرية سوسن الصفدي.



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :[email protected]


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق