اغلاق

قرعان: الجيش يمنع إقامة مباراة لكرة القدم بين أطفال فلسطينيي

وصل الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من وزارة الاعلام الفلسطينية، جاء فيه :" منع الجيش الإسرائيلي مجموعة من الأطفال الفلسطينيين، الذين تجمعوا مع عائلاتهم


صورة للتوضيح فقط

ومع عدد من لاعبات المنتخب الوطني الفلسطيني، من لعب كرة القدم في ملعب داخل مستوطنة غير شرعية في الضفة الغربية.
تم تنظيم هذا التحرك بغرض الإضاءة على ما يواجهه اللاعبون الفلسطينيون المحرومين من اللعب في ملاعب تابعة للمستوطنات المقامة على أراضيهم التي سرقها الاحتلال منهم" .
واضاف البيان :"
اجتمع ١٥ طفلاً فلسطينياً، من قرية دوما ومن مجتمعات البدو في جبل البابا، للتوجه إلى مستوطنة معاليه أدوميم التي بنيت فوق أراض فلسطينية محتلة. لكن عدداً من الجنود الإسرائيليين المدججين بالقنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع والأسلحة الآلية، عمدوا إلى قطع الطريق عليهم قائلين إن الفلسطينيين ممنوعين من الدخول إلى المستوطنات واللعب فيها، وقاموا بطلب التعزيزات ما اضطر اللاعبين الأطفال إلى التراجع والعودة إلى قراهم.  
سيجتمع مجلس الفيفا برئاسة جياني انفانتينو يوم الخميس في زيوريخ، للتقرير بشأن مطالبة اتحاد كرة القدم الإسرائيلي بحظر مشاركة فرق المستوطنات بمنافسات الدوري المحلي لكرة القدم، بسبب عدم شرعية هذه المستوطنات.
و
شارك أكثر من مئة وخمسين ألف شخص من جميع أنحاء العالم على مدار عدة أشهر في الحملة التي تطالب الفيفا بحظر لعب فرق المستوطنات على أراض فلسطينية محتلة، عملاً بقوانين الفيفا واحتراماً للقانون الدولي.  
و
قال فادي قرعان، مدير حملات آفاز في فلسطين ومنظم تحرك اليوم: "قطع رئيس الفيفا  انفانتينو وعداً بتعزيز قيم المنافسة الشريفة وانصاف الجميع دون تمييز، وعليه تنفيذ وعده الآن فيما يخص الشعب الفلسطيني. الفرصة متاحة  لإبعاد السياسة عن هذه اللعبة الجميلة من خلال الالتزام بقوانين الفيفا التي من شأنها أن تضمن حرية اللاعبين الفلسطينيين وحقهم بممارسة اللعبة على أراضيهم. لا تلعب فرق المستوطنات على أراضٍ مسروقة وحسب، بل هي رمز للتمييز العنصري في رياضة كرة القدم."
جميع الفلسطينيين المشاركين في تحرك اليوم أتوا من مناطق متضررة بشكل مباشر بسبب التوسع الاستيطاني: تقع قرية دوما بين مستوطنتي اريئيل وتومر، الممثلتين في الدوري الإسرائيلي لكرة القدم من خلال فريقين سيتأثران بشكل مباشر إن قرر الفيفا الالتزام بقوانينه بشأن اللعب النظيف والعادل. 
بينما يمثل فريق جبل البابا مجتمعات البدو شرقي محافظة القدس، الذين أُجبروا على على مغادرة منازلهم من أجل إفساح المجال أمام توسع مستوطنة معاليه أدوميم" .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق