اغلاق

احد اقارب الطفلة المرحومة من عبلين : احترموا قرار العائلة بعدم نشر اسمها وصورتها

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما منشورا عممه احد اقارب الطفلة المرحومة من عبلين على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي ننشره حرفيا كما وصلنا :

 " صباح الخير  - منشور طويل شوي بدي أطرح فيو فكرة وأوضح عدة أفكار بالنسبة للفاجعة اللي حلت بعيلتنا اليوم.
1. لوينتا بدنا نمشي زي القطيع الأعمى وراء الإعلام، كتير مواقع (كل مواقع الأخبار) نشرت خبر عن بنت بريئة اسمها "لمار يوسف قط" اللي لقيت مصرعها بطريقة جدًا ظالمه واللي عارفينها انها اعطتكو عمرها إختناقًا داخل سيارة مغلقة. المواقع اكيد حبت تزيد لمستها بالتزويد ونشروا انه البنت تُرِكَت بالسيارة لمدة 12-13 ساعه. الخبر جِدًا مغلوط:
أ. الاعتماد كان مبنى على 'تقرير' للشرطة اللي مش موجود.
ب. توضيح للفكرة ككل انه الطفلة كانت تلعب بالساحة ودخلت للسيارة وقفلت على حالها لمدة تقل عن 20 دقيقة؛ لكن بسبب درجات الحرارة ما قدرت تستحمل. وبتحدى الجميع يروح يفحص بالتقرير الطبي وراح يشوف نفس اللي بحكي.
2. على أي اساس الاعلام بنشر اسم البنت وصورتها بدون إذن أهلها ومن افراد عيلتها.
3. بكفي تكونو هالقد سطحيين وتتهجموا على الأهل والعيلة قبل ما تفهموا القصة الحقيقية. بحقش لأي حدا فيكو يتهم الأهل بصفات اللي مخزية ومقرفة وتعبر فقط عن ضعف شخصياتكو وقوتكو بالتهجم فقط.
رجاءً أعطوا العيلة خصوصيتها بهاد الوقت الصعب.
الله يجعلها خاتمة الأحزان ويخليلكو حبابكو " الى هنا نص المنشور .


صور من مكان الحادث



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق