اغلاق

جبهة النضال : مستاؤون عما بدر عن كتلة حماس من توصيات

عبرت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني عن "استيائها الشديد عما بدر عن كتلة حماس البرلمانية من توصية غير قانونية بعودة الحكومة الفلسطينية الحادية عشر برئاسة إسماعيل هنية،



لمزاولة عملها، في الوقت الذي يتهمم فيه دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور/ رامي الحمد الله للحضور الى قطاع غزة للقاء مع القوى والفصائل للوقوف على ما الت اليه الانتخابات المحلية، معتبرة الجبهة هذه التوصية ردا على توجه الدكتور رامي الحمدلله لزيارة غزة".
واعتبر المحامي رفيق أبو ضلفة عضو المكتب السياسي وسكرتير الجبهة في قطاع غزة، " توصية كتلة حماس البرلمانية، غير قانونية وغير دستورية ولا تستند لأي مصوغ قانوني، مشيرا الى أن القانون الأساسي الفلسطيني، وقانون المجلس التشريعي، ومجمل القوانين الفلسطينية المنظمة للعملية السياسية والتشريعية لا تمنح أيا من الكتل البرلمانية حتى وان كانت كتلة الاغلبية صلاحية رئيس السلطة الفلسطينية او المجلس التشريعي او الحكومة الفلسطينية ".
وقال أبو ضلفة : " ان جبهة النضال الشعبي تنظر بعين الخطورة لهذه التوصية، التي من شأنها ان تعمق الانقسام، وتعيق الحراك السياسي والدبلوماسي للسلطة الفلسطينية الهادف الى تجسيد الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران 67 استنادا لمبادئ وقرارات الشرعية الدولية" .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق