اغلاق

معايعة تكشف عن أكبر لوحة فسيفساء في العالم في اريحا

في حدث تاريخي ، كشفت وزيرة السياحة والاثار الفلسطينية السيدة رُلى معايعة عن اكبر لوحة فسيفساء في العالم، والتي يحتضنها قصر هشام الاثري في مدينة اريحا .

 

الاحتفال بكشف الفسيفساء حظي بمشاركة وحضور رسمي ودبلوماسي ومؤسساتي وشعبي كبير ضم كلا من أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الدكتور صائب عريقات ومحافظ محافظة أريحا والأغوار ماجد فتياني والسفير الياباني لدى دولة فلسطين تاكيشي اوكوبو ورئيس بلدية أريحا محمد جلايطة وعدد من السفراء والقناصل وممثلي السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى دولة فلسطين وعدد كبير من الشخصيات الوطنية والدولية .
وزيرة السياحة والاثار رحبت بالحضور، مؤكدة على "أهمية الكشف والذي يؤكد على أهمية فلسطين ما تمتلكه فلسطين من كنوز ومقتنيات اثرية على مستوى العالم، حيث تعتبر هذه اللوحة واحدة من أكبر وأهم لوحات الفسيفساء الأثرية على مستوى العالم، والتي لا تزال موجودة في موقعها الاصلي، ولكن ومع الأسف بالرغم من انها مكتشفة منذ زمن بعيد الا انها ظلت مغطاة بالأتربة وغير معروضة للزوار بهدف الحفاظ عليها وحمايتها من العوامل الطبيعية والبشرية، باستثناء لوحة شجرة الحياة والمعروفة بجمالها وعمق مضمونها وحرفية صانعيها".
واضافت معايعة : " هذه الخطوة، كمقدمة للبدء الفعلي في تنفيذ مشروع تغطية أرضية الفسيفساء بسقف خاص سيأخذ بعين الاعتبار أهمية الموقع والحفاظ على المشهد الثقافي للقصر ومحيطه، على ألا يؤثر ذلك على القيمة الأثرية للموقع. وذلك لإظهار هذه اللوحة الفسيفسائية الرائعة الجمال والتي تبلغ مساحتها نحو 827 مترا مربعا. وتتكون من 38 سجادة ملونة ومتنوعة الشكل واللون بأشكال هندسية ونباتية في ابداع فني قل نظيره، حيث من المتوقع أن يتم الانتهاء من اعمال التنفيذ للمشروع في منتصف العام 2018 م، بشراكة ودعم سخي من الحكومة اليابانية من خلال الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (جايكا)".

هذا المشروع يعمل على زيادة اعداد السياح القادمين الى قصر هشام
وفي ختام كلمتها توجهت الوزيرة معايعة بالشكر الجزيل للحكومة اليابانية والشعب الياباني والوكالة اليابانية للتعاون الدولي جايكا، وبشكل خاص مكتبها في فلسطين على الدعم الفني والمالي لقطاع السياحة والاثار والتراث الثقافي في فلسطين بشكل عام ولهذا المشروع بشكل خاص، كما تقدمت بالشكر لمكتب ماتسودا للخدمات الاستشارية الدولية الذين يواصلون عملهم على إعداد الدراسات والتصاميم اللازمة لتنفيذ المشروع وكافة أعضاء اللجنة الاستشارية للمشروع والذين عملوا معنا خلال الأشهر الماضية ولم يبخلوا علينا بوقتهم أو خبرتهم بتقديم النصح والإرشاد. واخيرا بالشكر لطواقم الوزارة العاملة على تنفيذ المشروع والحرص على الخروج به الي حيز النور على أكمل وجه.
وبدوره نقل الدكتور صائب عريقات تحيات الرئيس محمود عباس وتهانيه لهذا الحدث الهام مؤكدا على أهمية هذا المشروع والدور الكبير الذي تقوم به وزارة السياحة والآثار في الحفاظ على المواقع الاثرية والتاريخية.
بدوره ، أكد محافظ محافظة اريحا والاغوار ماجد فتياني على أهمية المشروع، والذي سيعمل على زيادة اعداد السياح القادمين الى موقع قصر هشام الاثري، مبرقا الشكر للوزيرة معايعة على اهتمامها الواضح بقطاع السياحة والاثار بمحافظة اريحا والاغوار.
من جهته فقد أكد السفير الياباني تاكيشي اوكوبو على أهمية المشروع، والذي يأتي تتويجا للشراكة مع وزارة السياحة والاثار ومن خلال الوكالة اليابانية للتعاون الدولي في فلسطين جايكا، ليكون مثالا حيا على عمق العلاقة بين الشعب الياباني والشعب الفلسطيني.
وتجدر الإشارة الى ان المهندس إيهاب داود قدم عرضا مصورا شرح فيه مراحل المشروع والمخطط الكامل له.

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق