اغلاق

اطلاق تطبيق ذكي خاص بمريضات سرطان الثدي في غزة

اطلق في قطاع غزة مؤخرا، تطبيق خاص على الهواتف الذكية لمريضات سرطان الثدي تحت عنوان "اكتشفي تشفي"، بهدف تذكير النساء بموعد الفحص الذاتي .


صور من اليوم الدراسي

واعلن عن انطلاق التطبيق في ختام اليوم الدراسي الصحي "العلاج الجراحي لسرطان الثدي"، والذى نظمه مركز صحة المرأة التابع لجمعية الثقافة والفكر الحر بالشراكة مع الحملة اليابانية من اجل اطفال فلسطين وصندوق الامم المتحدة للسكان وجمعية العون الطبي للفلسطينيين، وبتمويل من الحكومة اليابانية، ضمن فعاليات شهر اكتوبر الوردي للتوعية بسرطان الثدي ، تضمن 4 ورقات عمل شاملة وواسعة حول سرطان الثدي ، بحضور  واسع من وزارة الصحة والمراكز الصحية والحقوقيين ، ومؤسسات اهلية ودولية ، وذلك في فندق البيتش بغزة .
وافتتحت مدير عام جمعية الثقافة والفكر الحر مريم زقوت اليوم الدراسي بكلمة حب ودعم لمريضات سرطان الثدي واللواتي يخضن معارك انسانية من اجل الاعتراف بحقوقهم  الاساسية في الحصول على الدواء والعلاج بالخارج في ظل حصار مستمر منذ عشر سنوات .
وناقش اليوم الدراسي اربع ورقات عمل ، تناولت الورقة الاولى التي اعدها الدكتور د. أحمد شهوان استشاري الجراحة العامة والمناظير، التدخل الجراحي لعلاج سرطان الثدي في فلسطين، فيما تناولت الورقة الثانية والتي قدمتها د.فليبا وايتفورد طبيبة مختصة في جراحة اورام الثدي من كندا عبر الفيديو كونفرنس التشخيص والعلاج، جراحة الثدي والفروقات بين الاستئصال الكلي والاستئصال الجزئي، فيما خصصت ورقة العمل الثالثة التي اعدها د.سامي عويضة مسؤول الصحة النفسية- منظمة الصحة العالمية بغزة ، للحديث عن أهمية الدعم النفسي من مقدمي الخدمات الصحية  في رفع نسب الشفاء لمرضى سرطان الثدي. واختتمت اوراق العمل بورقة للأستاذ سلامة بسيسو الأمين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب والتي تطرق خلالها لحق المصابات بسرطان الثدي في الوصول للخدمات الطبية بما فيهم حرية التنقل والعلاج بالخارج .
واجاب الاطباء المشاركين على الاسئلة والاستفسارات المختلفة التي طرحها الحضور، فيما اختتم اليوم الدراسي بعدة توصيات بعد نقاشات جادة وفاعلة تصب معظمها في اطار اهمية تطوير برامج من شأنها دعم مريضات سرطان الثدي صحيا ونفسيا واجتماعيا تساهم في دمجهم بالمجتمع وخاصة بعد عمليات الاستئصال . 



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق