اغلاق

جامعة خضوري في طولكرم تحيي يوم التراث الفلسطيني

نظم مركز مركز الكفايات في تصميم الأزياء وصناعة الملابس في جامعة فلسطين التقنية- خضوري، بالتعاون مع وزارة الثقافة في محافظة طولكرم، بمناسبة يوم التراث الفلسطيني،

يوماً لإحياء التراث الفلسطيني تحت عنوان "الأغنية الشعبية والزي الفلسطيني، وذلك بحضور ممثلي من المؤسسات الرسمية والثقافية في محافظة طولكرم، وحشد كبير من طلبة الجامعة وموظفيها.
وبدوره، أشار مدير مركز خضوري للكفايات في تصميم الأزياء وصناعة الملابس، أ. سامر الصعبي إلى الهدف من وراء تنظيم يوم إحياء التراث الفلسطيني في الجامعة الذي يتمثّل في تعميق جذور الشعب الفلسطيني في الأرض الكنعانية الفلسطينية بشكل عام، وتذكير الطلبة بقضايا متعلقة بالتراث مثل التطريز والزجل الشعبي، مؤكّداً على أهمية إحياء الماضي الفلسطيني الذي يرتبط في جميع جوانب الحياة الثقافية والاجتماعية.
من جانبه، أكّد مدير مديرية الثقافة – طولكرم، منتصر الكم على دور وزارة الثقافة في إحياء يوم التراث، وأهمية الدبكة الشعبية في حمل الهوية الفلسطينية والتعريف بها في أنحاء العالم. وقال " أننا كشعب تحت الاحتلال نقدر ميراثنا الحضاري، كانعكاس مهم لهويتنا الحضارية والثقافية في وقت يسرق فيه الاحتلال الإسرائيلي ليس فقط أرضنا، وإنما فلكلورنا وطعامنا وزينا التقليدي والكوفية الفلسطينية ".
من جهتها، تحدثت مها حنون عن أهمية التراث الفلسطيني في إبراز هويتنا الوطنية سواءً في الملبس أو المأكل أو نمط الحياة اليومية، موضحة أن الأزياء تعتبر سجلاً يحفظ تاريخ الأمة وعاداتها وتقاليدها ومعزّزاً للإنتماء الوطني. واستكمالا لفعاليات يوم إحياء التراث، تخلل الحفل فقرات ترفيهية ثقافية مختلفة في مسرح الجامعة، منها الزجل الفلسطيني، وعرض خاص بالدبكة الشعبية من وزارة الثقافة، والحداية التي ألقاها كل من حسن كتانة وفيصل دواس.



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق