اغلاق

مدرسة فلسطينية تفوز بالمركز الأول في جائزة أفضل مدرسة عربية

حصدت مدرسة طلائع الأمل في نابلس، يوم الاثنين، المركز الأول على المدارس المتميزة في جائزة أفضل مدرسة عربية التي أُعلن عنها في دبي، تحت رعاية حاكمها


تصوير أيمن النوباني

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وبحضور وزير التربية والتعليم العالي الفلسطيني د. صبري صيدم وأسرة المدرسة ووفد من الوزارة، فيما وصلت الطالبة مريم ثلجي من شمال الخليل للتصفيات النهائية في مسابقة تحدي القراءة العربي.
وهنأ صيدم المدرسة ومديرتها وطاقمها على هذا النجاح المميز، شاكراً كل من ساهم في الإعداد لوصول المدرسة إلى هذا النجاح المشرّف، وعلى رأسهم الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء رامي الحمد الله وأسرة الوزارة والمديرية والمدرسة.

" سلسلة النجاحات لصالح فلسطين لن تنقطع "
وقال صيدم: "مدرسة طلائع الأمل تبرهن اليوم على أن سلسلة النجاحات لصالح فلسطين لن تنقطع، وأن وزارة التربية والتعليم العالي وكل الفلسطينيين يفخرون بهذا الإنجاز على المستوى العربي"، مؤكداً "أن هذا النجاح المتصاعد وتصدر المشهد التربوي الفلسطيني عربياً ودولياً يبرهن على صحة النهج التربوي وخطط التطوير الطموحة التي تقودها الوزارة".
وفور اعلان النتيجة، احتفت الأسرة التربوية بهذا الفوز، حيث زار وكيل الوزارة بصري صالح مدرسة بنات حلحول الثانوية والتي تنتمي لها الطالبة ثلجي ممثلة فلسطين، المشاركة في منافسات مسابقة تحدي القراءة العربي في دبي، بمشاركة 18 دولة. وأشاد صالح بحصول "طلائع الأمل" على لقب أفضل مدرسة عربية، مؤكداً "أن هذا الفوز يمدنا بالعزيمة والإصرار للمضي قُدماً في الإنجازات والتقدم والمنافسة على الألقاب العربية والعالمية" .
وشهدت مدرسة طلائع الأمل احتفالات في صفوف الطالبات والهيئة التدريسية بهذا الإنجاز.



























لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق