اغلاق

3 ثوان فصلت بين حادث جوي فوق جامعة تل ابيب

ذكر محقق وزارة المواصلات الرئيسي المحامي يتسحاك راز في تقريره الشهري ان 450 م فقط فصلت بين حادث طائرتين فوق جامعة تل ابيب، وذلك بسبب خطأ وعدم انتباه للجنود


الصورة للتوضيح فقط - تصوير : Getty Images

الذين يفعّلون مطار سديه دوف في تل ابيب، بعد توجيههم طائرة ركاب لشركة اركيع الانخفاض استعدادا للهبوط على ارتفاع 1200 قدم ، فوق جامعة تل ابيب في ذات المسار الذي رخصت لطائرة تصوير البقاء فيه فوق جامعة تل ابيب .
ومن حسن الحظ ان طيار طائرة التصوير سمع عبر الاتصال اللاسلكي ان طائرة الركاب اركيع سمح لها بالانخفاض لنفس الارتفاع الذي يتواجد فيه ونفس المسار، عندها عمل على ابلاغ برج المراقبة الذي عاد اليه ووجهه للانخفاض الى 800 قدم ، وبعد 3 ثوان فقط ابلغت طائرة اركيع البرج ان طائرة التصوير في مجال رؤيتها والذي ينخفض جنوبا له ، ووفقا لتقرير محقق وزارة المواصلات فان طائرة الركاب اركيع كانت قد فعلت الاجهزة الاوتوماتيكية لمنع اصطدام الطائرات جوا وان البعد عندها وقف على 450 مترا فقط .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق