اغلاق

المركزية تمهل بلدية ام الفحم للرد حول عدم وجود نساء بإدارة الشركة الاقتصادية

أمهلت المحكمة المركزية في حيفا، كلاً من بلدية ام الفحم والشركة الاقتصادية - ام الفحم، مدة 30 يوما ابتداءً من تاريخ 27.10.16 لتقديم ردها على الالتماس الذي تقدم به المحامي


مدينة ام الفحم - منظر عام

محمد لطفي ضد البلدية والشركة الاقتصادية، لعدم قيامهما بتعيين نساء في مجلس إدارة الشركة الاقتصادية منذ تأسيسها سنة 1995 وحتى اليوم، وعينت المحكمة جلسة للتداول بالالتماس يوم 3.1.2017.
وذكر المحامي محمد لطفي في إلتماسه "أن التمثيل النسائي في الشركة الاقتصادية عدا عن كونه واجباَ قانونياَ الزامياَ، له أهمية إجتماعية من الدرجة الاولى، من حيث الحاجة الى هذا التمثيل والحرص على إشراك النساء الفحماويات في إتخاذ القرارات الصحيحة في الشركة الأقتصادية، وذلك نظرا لوجود نسبة كبيرة من النساء الفحماويات المؤهلات والقادرات على القيادة وتحمل  المسؤولية في إدارة الشركة الأقتصادية في مدينة أم الفحم، الأمر الذي يعود بالفائدة على سكان أم الفحم كافة ولمصلحتهم" .
يذكر أن المحامي محمد لطفي قدم هذا الإلتماس للمحكمة المركزية في حيفا، بعد ان تجاهلت كل من البلدية والشركة الاقتصادية رسائل سابقة كان قد توجه بها اليهم بهذا الخصوص.


المحامي محمد لطفي

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق