اغلاق

يوسف الرجبي، القدس: الفن التشكيلي ليس مجرد لوحة فنية

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما في مدينة القدس مع الفنان يوسف الرجبي المختص في الفن التشكيلي والفنون الجميلة والزخرفة، حيث تحدث عن اهمية هذا الفن


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

وكيفية التعامل معه بكل مهنية ومهارة ودقة عالية، حيث قال :" انا أعمل ضمن مجال الفنون الحرفية والتطبيقية والتي تنبع أهميته من أن الفن التشكيلي لا يقتصر على مجرد انه لوحة فنية، حيث احاول الدمج ما بين الفنون الجميلة والفنون التطبيقية لأهمية هذا الموضوع من ناحية تطبيق وحضارة، خاصة ان نوعية الخزف او الفن الذي نعمل عليه يعكس الحضارة والتراث لكل بلاد العالم وهذا ما يتميز به الفنانون حول البلاد، ان كل فنان يعمل في مجاله الفني والتشكيلي تحت اطار التراث لبلاده ونحن الفلسطينيون نتميز بصناعة الخزف والزجاج والذي يعتبر امتدادا للحضارة الكنعانية والتاريخية التي تؤكد وصلتهم في التاريخ العريق القديم والجديد".

" لم نعد نصل الى مرحلة تطوير أخرى "
وأكمل الفنان يوسف الرجبي حديثه :" نحن في هذا المجال الفني لم نعد نصل الى مرحلة تطوير أخرى لما هو عليه هذا الفن، ما ينعكس سلباً على اداء الفنان والفن بحد ذاته الذي يجب ان يبقى بالأساس متواصلا ومستمرا في العمل والتطوير والبناء الذاتي والمهاري ما سيجعله يوما بعد يوم يُمحى من تاريخ أبنائنا في الوقت الحاضر والذي هو جزء اساسي وتاريخي لكل بلاد العالم، الا هنا في المنطقة والبلاد نجده في تراجع مستمر ودون اي أهتمام سواء على المستوى النقابي الفني او على مستوى المؤسسات التي هي جزء أساسي في دعمه وتطويره والحفاظ على المواهب التي تجد ذاتها فيه، لهذا هنا نجدد الدعوة لجميع الفنانين والمؤسسات ونقابة الفنانين والتي تقع على عاتقها مسؤولية تطوير واحياء هذا التراث بصورة جديدة وحضارية ومحاولة جمع الفنانين تحت اطاراتها ودمج الموهوبين ليصلوا الى مراحل متقدمة دون الوقوف الى درجة معينة من التطوير، فاليوم انا كفنان اعمل بشكل خاص اكثر على انتاج اعمال فنية وحرفية او قطع سياحية، والتي تكون فيها الصبغة الفلسطينية وتعكس التراث الفلسطيني والتطريز الفلاحي والقيم والأخلاق الموجود في الشارع والتي نستطيع بها كفنانين ابرازها من خلال هذه اللوحات الفنية والمهارية".
وأشار الفنان الرجبي الى "ان اللوحة الزجاجية هي افضل لوحة من الممكن ان تكون لمدة طويلة عكس اللوحات الزيتية او الكرتونية او الورقية، والتي من شأنها ان تتلف في النهاية وتصبح غير صالحة للاستعمال، لذلك اشجع جميع الفنانين والمتخصصين بأستعمال اللوحات الزجاجية الخاصة والصلبة لتبقى لالاف السنين بجودتها وجمالها دون أي تأثير زماني". 
 
 


الفنان يوسف الرجبي

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق