اغلاق

عاصفة في الوسط العربي: جامعة في مولدوفا تفصل 140 طالبا

علم موقع بانيت وصحيفة بانوراما من اهال لطلاب في جامعة الطب والصيدلة (USMF) في العاصمة المولدوفية كيشناو، انه تم فصل 140 طالبا من البلاد، وذلك بداعي عدم اكمال


امير ابو رمحين من الجديدة - المكر ممثل الطلاب العرب في جامعة مولدوفا (ليس من المفصولين)

امتحانات السنة
الثالثة، علما ان بعض هؤلاء الطلاب نقصهم 3.5-4 امتحانات ، وهو نظام كان متاحا العام الماضي للطلاب بارجاء امتحانات لموعد نوفمبر من السنة الجديدة للتعليم ، غير ان الجامعة قررت تغيير النظام المعمول فيه دون أي سابق انذار للطلاب وقررتهم فصل كل من لم يكمل امتحانات السنة السابقة ، ما جعل 140 طالبا من المجتمع العربي يدرسون في الجامعة يجدون انفسهم مفصولين عن الدراسة كما حدثنا احد اهالي الطلاب.
ووفقا للأهالي فإن العقاب الجامعي شمل كافة الطلاب دون استثناء أي طالب لم يكمل الواجبات، او حتى اتاحة الفرصة لاعادة المادة المحددة.

غطاس والطيبي وعودة يحاولون حل المشكلة
تجدر الاشارة الى ان النائب د. باسل غطاس ود. احمد طيبي يبذلان جهودا كبيرة لحل الاشكال مع الجامعة ، وكذلك انضم لهذه الجهود النائب ايمن عودة.
وقال د. باسل غطاس :" توجه الي عدد من أهالي الطلاب وقمت بمتابعة القضية أمام مكتب رئيس الجامعة، البروفيسور أبابي، ونائبه المسؤول عن شؤون الطلاب الأجانب، البروفيسور غابر ليوك، في محاولة لحل القضية بحيث  تحافظ الجامعة على اعتباراتها الأكاديمية دون فرض عقاب جماعي على الطلاب العرب.  كما توجهت لسفيرة مولدوفا في البلاد، غابريئلا موريرو، وأبلغتها أن قرار الجامعة بفصل الطلاب العرب بالجملة يعني تدمير عائلات عربية بأكملها، خاصة وأنه جرى افتتاح العام الدراسي ودفع الطلاب العرب القسط التعليمي. من الواضح أنه يوجد خلل في قرار إدارة الجامعة ونحن بدورنا نقوم بمتابعة القضية لحلها".

ممثل الطلاب العرب: قرار ظالم
وقال ممثل الطلاب العرب في جامعة مولدفا وأحد ممثلي الطلبة الأجانب امير ابو رمحين من قرية الجديدة - المكر  وهو في السنة السادسة (الاخيرة) من تعليمه لموضوع الطب :" لدينا في هذه الجامعة في كافة المراحل التدريسية نحو 1500 طالب عربي من الداخل ، وهذا القرار يصدر لأول مرة في الجامعة، فما اعتيد في الماضي هو اتاحة إعادة الامتحان في السنة القادمة او الفصل القادم ، واليوم تستحدث الجامعة نظاما جديدا وتطرد دون سابق انذار 140 طالبا بسبب التأخر عن تقديم امتحانات او الفشل في امتحان ، دون منح فرصة اعادة ، وهو نظام يتبع لاول مرة يتبع ، وتخيل ان من بين هؤلاء الطلاب طلاب في السنة السادسة من تعليمهم ، بعد ان صرفوا مبالغ طائلة هم وعائلاتهم لتعليم الطب او الصيدلة ولا تمنح لهم فرصة إعادة مواضيع" .
أضاف:" هناك تشديدات كبيرة في الفترة الاخيرة ، لسنا ضد طرد طالب مقصر ولكن دون تعريض الطلاب للظلم. هناك طلاب سنة سادسة يجب منحهم فرصة لإعادة مواد او حتى إعادة فصل او سنة ولكن ليس بطردهم بهذه الطريقة" .
تجدر الإشارة الى ان الطالب امير ابو رمحين لم يتعرض للطرد وليس من بين الـ 140 طالبا الذين وصلهم كتاب الفصل من الجامعة، وانما هو يتحدث باسم الطلاب ويسعى لإيجاد حلول لهم.


جامعة الطب والصيدلة (USMF)

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق