اغلاق

ديختر : فجوة بين مفهومنا لايران وبين مفهم الروس

لخص رئيس لجنة الامن والخارجية افي ديختر زيارته الى روسيا بالاسبوع الماضي متوجاً اللقاء بقوله: " على ما يبدو ان جارنا زارنا ليس لاستئجار بيت انما لبناء فيلا" .


الصورة من الناطق الاعلامي لافي ديختير - متان اشر

واشار الى " ان هذه الدولة يعيش بها 150 مليون انسان وبها 9 اوقات زمنية مختلفة وقد رأيت ذلك الاهتمام الواسع من السياسيين واعضاء لجنة الخارجية والامن الروسي".

روسيا ترى بايران وحزب الله كانظمة ايجابية بالمنطقة ونحن بعكس ذلك
واشار ديختر الى " انه كان بالسهولة رؤية التعاطف مع اسرائيل واثمن واقدر جديتهم تجاه زيارتنا اليهم ، ولكن حين وصلنا الى لب الموضوع رأينا ان هنالك فجوة كبيرة بيننا وبينهم بخصوص رؤيتنا تجاه ايران كدولة تقود الارهاب بالعالم، فهم يرون ان حزب الله تعمل بشكل ايجابي بسوريا وبلبنان ويقفون مع العمليات العسكرية المنبثقة عن حزب الله بسوريا ، والميليشيات الشيعية بالعراق ، ويغفلون عما يقوم به نظام الاسد ومذابحه ضد شعبه " - كما جاء على لسان ديختر.

" روسيا لم تأت لترينا عضلاتها انما ستبني فيلا بالمنطقة "
واشار ديختر الى " ان هذه السياسة تأتي فقط بسبب دعم تلك الدول لموقف روسيا بالمنطقة"، مشيرا الى "ان هذه الدول والميليشيات تدعم النظرية الروسية بالشرق الاوسط"، واشار الى " ان الجلسة لم تتطرأ للقضية الفلسطينية ". واضاف: " زيارة روسيا للبلاد بسفن وبوارج حربية وطائرات ليس لاستئجار بيت انما لبناء فيلا بالمنطقة ".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق