اغلاق

إياك وأن تعبث معي أيها الزمن .. بقلم: رولا من حيفا

هل تظن أنك قد تركتني للذئاب المتسكعة بالشوارع والمترصدين لي على أول الطريق ليلمحوا وجهي لملاحقتي ؟!


الصورة للتوضيح فقط

لتلك الذئاب الشرسة الخاطفة التي تنهش بلحم إمرأة ويرموها عظما بقايا من فتات!!
هل تظن ايها الزمن الخائن بأنني إمراة ضعيفة لا حول ولا قوة لها؟!
عذرا أنت مخطئ بظنونك...
أنظر إلي جيدا.. حدق بعينيك الحاقدة بوجهي..
ألا ترى بي تلك العينين الحادة وتلك عقدة الحاجبان؟
أنظر  إلى وجهي الغاضب؟ ألا تخبرك ملامحي إنني فقدت ثقتي بك؟
ألا تلمح العنوان مكتوبا على جبيني (جبروت إمرأة)؟!
إذا .. فلا تعبث معي فأنت الخاسر.



لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني panet@panet.co.il

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق