اغلاق

كاميرات متطورة في الكنيست للبث الحي والمباشر لجلسات اللجان

بحضور رئيس الكنيست، عضو الكنيست يولي يوئال ادلشطاين، تم الثلاثاء امس الأول، اطلاق كاميرات جديدة للبث من لجان الكنيست وتطبيق داعم. وتعتبر هذه التحديثات



صور من الجلسة

"قفزة هامة جدا بما يتعلق بالشفافية في الكنيست وبذلك تستكمل الكنيست انتشار واسع وغير مسبوق للبث المباشر من جميع اللجان في الكنيست، وبشكل يتيح لجميع وسائل الاعلام وفي اي وقت ومن جميع اللجان نقل وقائع جميع الجلسات في الهيئة العامة او في اللجان بشكل مباشر". وفق ما جاء في بيان صادر عن الكنيست.
اضاف البيان:" وتم خلال الحدث والذي نقل ببث حي ومباشر في موقع الكنيست، عرض الكاميرات المتطورة للجان الكنيست، حيث تم وفي كل غرفة من غرف لجان الكنيست وضع 4 كاميرات بجودة  FULL HD تمنح المشاهد تجربة مشاهدة كاملة من كل زاوية ممكنة ببث مباشر ولكل جلسة. هذا وحظي الحضور بمشاهدة الكاميرات الجديدة التي نقلت المؤتمر الصحفي ببث مباشر في موقع الكنيست الالكتروني.
الكاميرات الحديثة استبدلت كاميرات قديمة بثت جلسات اللجان لكن بأقل جودة. تتمتع الكاميرات الحديثة بزوم ضوئي متطور، وتمت ملاءمتها بشكل مهني ونصبها قريبا من المشاركين في النقاشات وبزاوية تصوير نوعية".
 
تحديث برنامج البث للكاميرات الى مستوى استوديوهات التلفزيون المتطورة
تابع البيان:" يتم تصوير اللجان بالاشتراك مع دائرة الصحافة الحكومية، التي تزود خدمات الـ live streaming. جميع جلسات لجان الكنيست تنقل ببث مباشر في موقع الكنيست في الوقت الحقيقي. البث متوفر لكل مواطن، مجانا، من كل حاسوب بيتي، تابليت او سمارتفون، والحديث يدور عن بشرى حقيقية ايضا لوسائل الاعلام التي بامكانها "سحب" البث ونقله بشكل حر دون اي تقييد او حاجة الى الدفع.
 كما تم تحديث برنامج البث للكاميرات الى مستوى استوديوهات التلفزيون المتطورة، حيث يستطيع مشغل الكاميرا التحكم بكل واحدة من الكاميرات بشكل متواز وامكانية تحضير الفريم القادم". كما يتيح النظام عرض "الكريديت" مع اسم المتحدث ووظيفته (ستدمج مستقبلا). وحول الطاولات في غرفة اللجان تم وضع 5 نقاط ذكية تتيح للمشاركين في الجلسة ربط حواسيبهم وعرض الشرائح على العارض في الغرفة، حيث تدمج المضامين في البث المباشر وتنقل للمشاهدين".

تطبيق خاص 
جاء في البيان  أيضا:" تم خلال المؤتمر الصحفي عرض تطبيق الكنيست الجديد. ويدعم التطبيق وبشكل كامل بث كاميرات الكنيست الجديدة ويتيح مشاهدة بث اللجان بشكل مباشر وبجودة اتش دي من كل هاتف ذكي. ويتيح التطبيق الذي بالامكان تنزيله على اجهزة الاندرويد والايفون، الى جانب الحصول على معلومات عن الكنيست، اللجان، أعضاء الكنيست ونشاطهم، ايضا تسجيل لتلقي إشعارات للبلاغات الصادرة عن الكنيست، جدول الأعمال وغيرها. بامكان المستخدم ان يختار اللجان او الجهات الأخرى التي يريد تلقي الإشعارات منها.
 ومستقبلا سيتم تطوير التطبيق ليشمل لوحا لتواجد اعضاء الكنيست في المبنى، بلاغات حول قوانين صودق عليها، ملخصات وثائق، مكتبة VOD وغيرها".

"عمل الكنيست شفاف ومكشوف للجمهور أكثر من أي وقت مضى"
رئيس الكنيست، يولي يوئال ادلشطاين شدد على ان الكاميرات والتطبيق بمثابة تحديث مثير في مجال الشفافية في الكنيست. "عمل الكنيست شفاف ومكشوف للجمهور أكثر من أي وقت مضى، واليوم بكل ما تحمل الكلمة من معنى، واضح وحاد أكثر. الجهود الكبيرة والاستثمار الهام قامت به الكنيست من اجل عرض العمل البرلماني بشكل شفاف، أفضل ومريح أكثر، ونتيجة للسياسة الموجهة. ومن خلال هذه الطريق نسعلا إلى تقوية العلاقة مع مواطني الدولة ونتيح للجمهور مشاهدة ما يحدث في الكنيست بشكل شفاف، على الملأ ومباشر، وبذلك يستطيع كل مواطن ان يشاهد الى اي حد الكنيست ذات أهمية ومؤثرة من حيث التشريع على جميع مناحي الحياة، وبلورة المواقف في كل اتجاه نريد".
سكرتيرة الكنيست، يردينا ملير هوروبتس قالت: "يدور الحديث فعلا عن ثورة، بالرؤيا العامة للكنيست وبشفافيتها. الكاميرات الجديدة والتطبيق الخليوي بمثابة اداة اولى تتيح العمل البرلماني المكشوف للجمهور، ويشاهد الجمهور ويحكم، في السنوات الاخيرة، وبتوجيه رئيس الكنيست يولي ادلشطاين، الشفافية هي قيمة وشعار نعمل على تطويره طيلة الوقت.  كنت فخورة جدا في مؤتمر السكرتاريا البرلمانية الذي شاركت فيه مؤخرا، وانه مقارنة ببرمانات أخرى، الكنيست هي فعلا برلمان رائد بكل ما يتعلق بقيمة الشفافية".
مدير دائرة الصحافة الحكومية، نيتسان حين قال: "نحن في دائرة الصحافة الحكومية، اتخذنا استخدام تكنولوجيا الاتصال الحديث شعارا لنا  ومن اليوم فصاعدا ستنقل الكنيست بث مباشر عمل اللجان بجودة اتش دي ويرافق موظفو دائرة الصحافة الحكومية ذوي المهارة في هذه الانظمة، لمنح الخدمة والمرافقة التي تمنع حدوث خلل في بث مضامين اللجان.  بفضل التعاون المثمر بيننا مع الكنيست، نتيح للمشرعين توفير العمل البرماني لمواطني اسرائيل من اي مكان يتواجد فيه حتى الذي اعتبر في السابق انه في غرف موصودة".

تحديثان في موقع الكنيست
واضاف البيان:" الى جانب الكاميرات الجديدة والتطبيق الخليوي، تمت الاشارة خلال المؤتمر الصحفي الى تحديثين اضافيين في موقع الكنيست.
مشروع جلسات الهيئة العامة (bit.ly/2eJ9BtT)، الذي يتيح الدخول والبحث المتطور في كل بروتوكول لجلسات الهيئة العامة للكنيست من ايام المجلس المؤقت وحتى الجلسة التي تعقد في الوقت الحقيقي، يشمل صورا ومشاهدة بث الفيديو للجلسات (ابتداء من الكنيست الـ 18). كما بالامان العثور على تسجيلات لجلسات الكنيست تاريخية على سبيل المثال لزيارة الرئيس المصري انور السادات وخطابه في الهيئة العامة، قرارات هامة للكنيست مثل اتفاق أوسلو، السلام مع مصر، وخطابات تاريخية للهيئة العامة للكنيست ورؤساء دول من انحاء العالم. تحديث اضافي هو امكانية مشاهدة مقاطع البروتوكولات للجلسات التي مازالت قيد الانعقاد، مقاطع من البروتوكولات التي كتبها المسجلون البرلمانيون الذين حضروا الجلسة، وتعرض في الموقع الى جانب مقطع فيديو من "البروتوكول المتناسق.
كما تم خلال المؤتمر الصحفي عرض نظام جديد لتسجيل أفراد مجموعات الضغط لجلسات لجان الكنيست حتى قبل الجلسات. صفحة افراد مجموعات الضغط  (bit.ly/2fw3QhA)، يشمل محرك بحث يتيح للجمهور مشاهدة اي جهات ممثلة في الكنيست على يد افراد مجموعات الضغط ومن هم افراد مجموعات الضغط الذين يمثلون هذه الجهات. ويطلب من افراد مجموعات الضغط تعبئة استمارة موجهة قبل الدخول الى اللجنة التي ستظهر فيها تفاصيلهم، تفاصيل الاتحاد الذي يعملون فيه والزبون الذي يمثلونه. هذه المعلومات تظهر في بروتوكول اللجنة . محرك البحث يتيح ايجاد الاسم ومعلومات عن شركة اللوبي (الاتحاد) او وفق الشركات او المؤسسات (الزبون) الممثلين في الكنيست. كما ان محرك البحث يتيح التصفية وفق معيار فرد مجموعة الضغط ان كان ثابتا او مؤقتا".













بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق