اغلاق

‘كارمينا بورانا‘ في بيروت برؤية المايسترو هاروت فازليان

"من البديهيّ أن نسعى كفنّانين للإبتكار ولتقديم مادّة فنيّة مختلفة ومتجدّدة للجمهور. معزوفة (كارمينا بورانا) كانت حلم لطالما رغبت بتحقيقه وتحوّل إلى مشروع فنيّ ضخم،


بمجهود ودعم عدد من الأصدقاء الذين آمنوا بسرعة قياسيّة أنّ هذه الأمسية ستكون تجربة سمعيّة وبصريّة إستثنائية"... بهذه الكلمات خاطب المايسترو هاروت فازليان الحاضرين في الحفل الموسيقي الكلاسيكي الذي دعا إليه كلّ من "المعهد الوطني العالي للموسيقى" و"المدرسة الأرمنيّة المتحدة".
عُزفت رائعة كارل أورف "كارمينا بورانا"، وقاد المايسترو هاروت فازليان "الجوقة الأكاديميّة للجمهوريّة الأرمنيّة" و"الأوركسترا الفلهارمونيّة اللبنانيّة" في كنيسة القديس مار يوسف في بيروت بمشاركة أرتسفيك دمورتشيان (سوبرانو)، وبرج كارازيان (تينور)، وزغورغن بافيان (باريتون).
جوّ ساحر نقل الحاضرين إلى بُعد فنيّ توحّد فيه أكثر من 170 فنانا من مغنّين وعازفين قدّموا معاً إحدى أشهر المقطوعات المحفورة في الذاكرة الجماعيّة العالميّة.
قدّم العرض ليومين متتاليين في خطوة أولى من نوعها سجّلها المايسترو هاروت فازليان ليُضيف نجاحاً آخر على مسيرته وعلى الخارطة الفنيّة اللبنانيّة بل العربيّة.
حضر الحفل أكثر من 2500 شخص، وعلى رأسهم أبرز الشخصيّات السياسيّة والدبلوماسيّة وأكاديميّون، أضف إلى أسماء فنيّة وإعلاميّة يذكر من بينهم الرئيسين فؤاد السنيورة وتمام سلام والفنان مارسيل خليفة وغيرهم.

















لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق