اغلاق

درعي : قاعدة بيانات بيومترية لكل مواطن في اسرائيل

قرر وزير الداخلية المصادقة على اقامة قاعدة بيانات بيومترية لكل مواطني اسرائيل، وذلك بعد ان عرضت عليه عينات الفترة التجريبية. وقرر درعي على ضوء التجربة إقامة قاعدة


وزير الداخلية ارييه درعي

بيانات ذكية لكل مواطن في اسرائيل، على ان تحتوي قاعدة البيانات البيومترية صورة شخصية وبصمتي أصابع، مع اعطاء الحق للمواطن في اتخاذ قرار عدم الاحتفاظ ببصمات الاصابع في مركز حفظ المعلومات.
وكانت وزارة الداخلية قد نفذت نموذجا تجريبيا لقاعدة البيانات البيومترية من يوم 30/06/2013 ، والتي هدفت الى فحص ضرورة وجود قاعدة البيانات الذكية والمعلومات المتوجب الاحتفاظ فيها. وبعد فترة النموذج التجريبي عرضت ادوات ادارة القاعدة البيومترية وتوصيات اللجان الاستشارية والمسؤولة عن تطبيق النظام البيومتري في مكتب رئيس الحكومة والجهات المختصة الاخرى في المشروع . وعلى ضوء ما تقدم قرر وزير الداخلية اريه درعي ان هناك حاجة لاقامة مركز حفظ الملعومات ما يسمى قاعدة البيانات البيومترية للمواطنين.

مكافحة محاولات الانتحال وسرقة هويات المواطنين
واعتبر درعي ان اقامة المركز ضروري جدا لمكافحة محاولات انتحال الشخصية ، وسرقة هويات المواطنين في دولة اسرائيل ، بعد توفير التوثيق الذكي الذي يضمن مستوى عال من الامان . اضافة لذلك يرى درعي ان المعلومات التي عرضت عليه توفر الحد الاقصى من الامان والحفاظ على خصوصية المواطنين ، والمعلومات المحفوظة وعدم استغلالها سلبيا .



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق