اغلاق

ام الفحم: ربى محاجنة تروي تجربتها في مجال عمل المطاعم

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما الشابة ربى محمد محاجنة (20 عاما) من سكان مدينة ام الفحم، والتي خاضت مجال الطبيخ من أوسع أبوابه، حيث تعمل محاجنة


ربى محاجنة

في احد المطاعم في منطقة تل ابيب وتقوم بدراسة هذا المجال بكلية " تدمور للفندقة" .

"المحفز لتقدمي حلمي الذي راودني منذ طفولتي أن أكون شيفا"
وحول اختيارها خوض هذا المجال، في الوقت الذي فيه معظم النساء والشابات العربيات يقمن بأشهى الوجبات فقط داخل مطبخ البيت، قالت محاجنة: "اخترت خوض مجال الطبخ لأنني منذ صغري احب هذا المجال وكنت احلم بأن اكون "شيف" كبيرا حينما اكبر بالعمر، وبدأت بتنمية هذه الموهبة خلال مساعدتي لوالدتي منذ جيل صغير، وحينما بدأت اكبر بالعمر وانهيت المرحلة الثانوية الدراسية، كان يجب ان التحق بمجال العمل لأعيل نفسي وأتحمل المسؤولية، واخترت ان أعمل بمجال المطبخ، وادرس بالوقت ذاته، وقد عملت باحد المطاعم في مدينة تل ابيب، وادرس في كلية تدمور للطبيخ والكندتوريا في هرتسليا، وما يحفزني للتقدم اكثر بهذا المجال هو الحلم الذي يراودني منذ صغري".

"والدتي أكبر داعم لي وسط كل المحبطين حولي"
واردفت قائلة: "بالرغم من أنني لاقيت بعض العوائق من المجتمع والعائلة في البداية حيث قال الجميع بانه من غير المحبذ ان تعمل البنت في مجال الطبيخ في المطاعم. وقال بعضهم بان هذا العمل للشبان وانني لن استمر بهذا المجال كثيراً. ولكن الشخص الوحيد الذي وقف بجانبي منذ البداية ودعمني بشكل كبير هي والدتي، التي قالت لي بانني ان اردت الوصول الى هدفي بهذا المجال يجب علي ان لا استمع لاي احد، وتلقيت ايضاً دعما كبيرا من المطعم الذي أعمل لديه، حيث يقومون بارسالي الى مسابقات للطبيخ ويمنحوني الثقة لتجربة وصفات جديدة من الطعام".

"على فتيات المجتمع العربي وضع التقاليد جانبا والجري نحو تحقيق أحلامهن"
واكملت ربى محاجنة حديثها :" اطمح لاكمال تعليمي بمجال الطبخ واحصل على شهادة شيف، وحلمي منذ الصغر ان اقوم باصدار كتاب لوصفات الطعام وان اصبح مقدمة برنامج للطهي في القنوات الاخبارية في البلاد".
واختتمت محاجنة حديثها :" اوجه رساله لكافة الفتيات في المجتمع العربي عامة ومدينة ام الفحم خاصة بان يضعن العادات والتقاليد وقيود المجتمع جانبا، وان يقمن بتحقيق احلامهن المشروعة وان يجتهدن بتحقيق اهدافهن بهذه الحياة لان النساء هين الشريحة الاهم في المجتمع، وحينما تقوم بالنجاح ستشاهد كل الاصوات المحبطة والتي نادت الى فشلها قد صمتت امام نجاحها".









بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق