اغلاق

لجنة الداخلية: الدولة ستعوض جميع متضرري الحرائق

"معظم الحرائق بدأت في مساحات عامة ووصلت الى مساحات خاصة"، قال رئيس لجنة الداخلية، عضو الكنيست دودي امسلم، خلال جلسة حول اضرار الحرائق ،


صور من حرائق حيفا، تصوير رويترز

 
وتعويض المواطنين الذين تضرروا.
موشيه آشير، مدير سلطة الضرائب قال: "افتتحنا 4 مراكز، 150 شخصا كانوا في الميدان، اردنا ان نكون أولا مع المواطن، اعلن الوزير ان من منزله غير صالح للسكن، يحصل كل فرد فيه على مبلغ بقيمة 2500 شيقل للمصروفات الأولية، تم تحويل الميزانيات ودفعت من خلال السلطات المحلية، من احترق بيته ولا يستطيع العودة اليه، قام مهندسونا المعماريون بالتنقل بين البيوت وصادقوا على اعطاء الاموال. تم تحويل الدفعات.
بالنسبة لاصلاح البيوت، لكل مواطن متضرر امكانيتان: اما الاستعانة بشركة للاصلاح نقترحها، أو يقوم بإصلاحه بنفسه، حيث يستدعي اصحاب المهن، ووفق  ميزانية تقر وفق تقدير مخمن من طرفنا لكل شيء. كل شيء قابل للنقاش، ان كان له شباك بجودة معينة يحصل على نفس الشباك، ان كان له شباك من ذهب يحصل على شباك من ذهب، لا نحتسب هبوط القيمة، فمن كان له مطبخ قديم يحصل على مطبخ جديد".
رئيس اللجنة امسلم سأل: "ماذا عن فقدان الدخل للمصالح التجارية؟ " ، رد موشيه بالقول: "بالنسبة للمبنى، يتم التعويض، نفس الأمر بالنسبة للمخزون الذي احترق، فقدان الدخل غير مشمول في القانون. من اجل شمل  خسائر غير مباشرة أيضا يجب تعديل الانظمة. هذا قرار لوزير المالية".
عضو الكنيست اسامة سعدي قال: "بالتأكيد نحن ندعم تعويض المواطنين، انتقادي هو  للعناوين الرنانة ان الحرائق كانت على خلفية قومية. لا يوجد أدلة".


تصوير سلطة الإطفاء والإنقاذ لواء القدس


صور من مكان الحريق في ام الفحم

.


تصوير AFP منطقة معلي هحميشا بالقرب من القدس



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق