اغلاق

مزراحي- طفحوت يعزز دخوله للوسط العربي ويطلق حملة جديدة

أطلق بنك مزراحي- طفحوت هذا الأسبوع حملة جديدة، في التلفزيون بقناة هلا وعلى لافتات الطرقات وفي الصحف والمواقع الإلكترونية والشبكات الاجتماعية


الداد فريشر مدير عام بنك مزراحي طفحوت

تحت عنوان "لا يوجد بديل للخدمة الإنسانية". يسلط البنك الضوء في هذه الحملة على حقيقة أنه يوجد اليوم مفهومان أو توجّهان متناقضان للخدمة المصرفية: التوجّه الذي يؤمن به بنك مزراحي- طفحوت وفي صلبه موظف البنك الشخصي، في الوقت الذي تساعد التكنولوجيا في توثيق العلاقة بين الزبون والموظف الشخصي. والمفهوم الآخر الذي يقابله هو المفهوم الخاص بالبنوك الأخرى التي تتمركز في الخدمة الديجيتالية وتقوم بإلغاء موظفي الصندوق وإغلاق فروع، وعمليًّا تترك الزبون يتعامل بنفسه مع القنوات الديجيتالية.
ويواصل مزراحي- طفحوت في هذه الحملة التأكيد على أهمية الموظف الشخصي لكل زبون، كعامل مميز يجذب إليه العديد من الزبائن الذين يفضلون أن تكون الخدمات الديجيتالية داعمًا إضافيًا للخدمة الشخصية وليس بديلا لها.
وعليه فإن بنك مزراحي- طفحوت يدعو زبائن جميع البنوك للانتقال الى مزراحي- طفحوت والتمتع بمعايير مختلفة من الخدمات المصرفية الشخصية والإنسانية المتبعة في جميع فروع مزراحي- طفحوت في أنحاء البلاد وفي جميع القطاعات.
لقد افتتح بنك مزراحي- طفحوت مؤخرًا فروعًا جديدة في كفر قاسم وباقة الغربية لتنضم إلى الفروع القائمة في الناصرة وكفر ياسيف وأم الفحم.
تقول دينا نافوت نائبة مدير عام التسويق في مزراحي- طفحوت: "يقود بنك مزراحي- طفحوت التوجّه في السوق المصرفية في البلاد الذي يضع الخدمة الشخصية والإنسانية في رأس سلم الأولويات ويشدّد على أهمية العلاقة بين موظف البنك الشخصي والزبون، بالإضافة إلى القنوات التكنولوجية. ويواصل البنك توسيع نشاطه في الوسط العربي من خلال افتتاح فروع جديدة واستيعاب موظفين، بالإضافة إلى الخطوات الإعلامية التي تسلط الضوء على أفضليات البنك وتميّزه عن غيره من البنوك، وخاصة بما يتعلق بالعلاقة الشخصية بين موظف البنك والزبون والمدعومة بالخدمات التكنولوجية". (ع ع)



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق