اغلاق

الإسلامية المسيحية تحذر: ‘الاحتلال يكرس تهويد الأقصى‘

اعتبرت الهيئة الاسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات اليوم الاثنين "قرار شرطة الاحتلال زيادة ساعة صباحية لاقتحامات المستوطنين والسياح

   
 
للمسجد الأقصى المبارك، حيث تصبح من الساعة السابعة والنصف صباحاً حتى الحادية عشر قبل الظهر، إصرار على المساس بالمقدسات وعلى رأسها المسجد الأقصى أولاً، ومواصلة تهويد المسجد تمهيداً لتحويله لكنيس يهودي ثانياً" . 
وحذرت الهيئة في بيانها من "خطورة القرار الجديد مؤكدةً على انه يأتي في سياق سياسة فرض الامر الواقع التي تتبعها سلطات الاحتلال في القدس وسائر الاراضي المحتلة، منددةً بعمليات التهويد المتواصلة ضد المسجد الاقصى والتي تتجلى بالاقتحامات اليومية لباحاته وأداء الطقوس التلمودية في انتهاك جسيم للقرارات والمواثيق الدولية" .
ومن جانبه، أكد الامين العام للهيئة الدكتور حنا عيسى على "ان هذه الاقتحامات اليومية للاقصى وتمديد ساعاتها مؤخرا، مساعي اسرائيلية احتلالية لتكريس الوجود اليهودي في الاقصى تمهيداً لاقامة الهيكل المزعوم على انقاضه" .
واشار د. عيسى الى "المخطط الاسرائيلي بتهويد المسجد المبارك بعدد من الوسائل والاساليب، تأتي الاقتحامات اليومية للمستوطنين والمتطرفين واداء الصلوات والرقصات التلمودية خلالها في مقدمتها، اضافة للحفريات المتواصلة وبناء الكنس والحدائق التلمودية والمتاحف في محيط المسجد، ناهيك عن الفرق الارشادية التي تروي رواية الهيكل المزعوم والحق اليهودي في المسجد الاقصى المبارك، مؤكداً على مخطط تقسيم المسجد بين المسلمين واليهود كخطوة اولى للسيطرة الكاملة عليه وتحقيق الحلم اليهودي باقامة الهيكل المزعوم" .
ودعت الهيئة الاسلامية المسيحية "مؤسسات المجتمع الدولي ذات الاختصاص بسرعة التدخل لحماية المقدسات الاسلامية والمسيحية التي تتعرض لانتهاكات الاحتلال اليومية، وحماية المواطنين الفلسطينيين من الاعتداءات الاسرائيلية" .

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق